.
.
.
.

الوكالة الذرية: إيران بدأت بالفعل التخصيب بنسبة 60%

الوكالة الذرية: أخذنا عينة للتحقق من مستوى تخصيب اليورانيوم في إيران

نشر في: آخر تحديث:

في الوقت الذي تتفاوض القوى العالمية حول الاتفاق النووي مع إيران، أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم السبت، أن إيران بدأت تخصيب اليورانيوم إلى درجة نقاء 60 بالمئة بمفاعلها الواقع فوق الأرض في منشأة نطنز، مؤكدة بذلك بيانات سابقة من مسؤولين إيرانيين.

إلى ذلك، قالت الوكالة في بيان "تحققت الوكالة اليوم من أن إيران بدأت إنتاج سادس فلوريد اليورانيوم عند مستوى 60 بالمئة".

وجاء في تقرير الوكالة الذرية "بناء على إعلان إيران للوكالة، فإن مستوى التخصيب لسادس فلوريد اليورانيوم المنتج في المفاعل كان 55.3%.. أخذت الوكالة عينة من سادس فلوريد اليورانيوم المنتج للتحليل والتحقق على نحو مستقل من مستوى التخصيب الذي أعلنت عنه إيران.. ستكشف الوكالة عن نتائج هذا التحليل في الوقت المناسب".

وكان مدير وكالة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي، قال أمس الجمعة للتلفزيون الرسمي، إن بإمكان إيران زيادة تخصيب اليورانيوم إلى 60% بسرعة نسبية.

"نرفع التخصيب في ساعة"

وأضاف في التلفزيون الحكومي "قمنا بتخصيب اليورانيوم إلى 20% في غضون ساعة، ويمكن أن نرفع المستوى إلى 60% في نفس الفترة الزمنية".

نطنز
نطنز

وأشار إلى أن وكالة الطاقة الذرية الإيرانية أنتجت 25 كيلوغراماً من اليورانيوم المخصب، بنسبة 20% في أقل من شهر، وهي بصدد إنتاج 1000 جهاز طرد مركزي سريع.

90 % لصناعة قنبلة نووية

ووفقاً للاتفاق النووي الدولي، يسمح لإيران فقط بتخصيب اليورانيوم بدرجة تقل عن 4%، ويجب أن يتم تخصيب اليورانيوم إلى نسبة 90% لصنع قنبلة نووية.

وحذر صالحي من أن إيران ستزيل بالكامل بعض كاميرات المراقبة من المنشآت النووية الإيرانية إذا لم ترفع العقوبات الأميركية عن إيران خلال الأشهر الثلاثة المقبلة.

علي أكبر صالحي
علي أكبر صالحي

وأكد مدير وكالة الطاقة الذرية الإيرانية من أن بلاده مستعدة للمفاوضات الدبلوماسية، ولكن ليس بالطريقة التي تتخيلها الولايات المتحدة والأوروبيون، "ولكن بطريقنا"، وأصر مرة أخرى على ضرورة رفع العقوبات الأميركية مقدماً كشرط مسبق للمفاوضات.

لكن الرئيس الأميركي جو بايدن قال أمس الجمعة، إنه لا يرى فائدة من رفع إيران التخصيب بنسبة 60%.