.
.
.
.

حوادث إيران الغامضة تتكرر.. حريق في مصنع بتروكيماويات

نشر في: آخر تحديث:

يبدو أن سلسلة الحرائق المتنقلة في إيران مستمرة، حيث أفادت وسائل إعلام إيرانية بأن حريقاً شب في خزان بمجمع خارك للبتروكيماويات جنوب غربي إيران، مشيرة إلى أنه تمت السيطرة عليه.

ولم تقدم وسائل الإعلام المحلية أي تفاصيل أخرى بشأن الحريق أو الأسباب التي أدت إلى اندلاعه.

وكانت هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية أعلنت في 3 أغسطس الجاري، أن حريقاً نشب في مصنع للبتروكيماويات بجنوب غرب البلاد.

كما، أضافت الهيئة حينها نقلاً عن مدير ميناء ماهشهر أن الحريق شب في مستودع نفايات بمصنع في المنطقة الاقتصادية الخاصة للبتروكيماويات.

حوادث سابقة مجهولة

وكان حريق اندلع في أبريل الماضي في مصنع للمواد المتفجرة والمفرقعات في محافظة أصفهان وسط البلاد وأدى إلى إصابة 9 عمال بجروح ولم تحدد أسبابه.

وفي 8 مايو، وقع حريق واسع عند مدخل مدينة ‎بوشهر جنوب البلاد التي تضم محطة "بوشهر" النووية.

فيما تعرض مفاعل "نطنز" لانفجار غامض، في يوليو الماضي، وصفته السلطات بأنه "عملية تخريب" تستهدف البرنامج النووي الإيراني.

كما اندلع حريق كبير في ميناء بوشهر في يوليو الماضي، ما أدى لاحتراق 7 سفن على الأقل، من دون وقوع ضحايا.

وكانت إيران شهدت في الأشهر الماضية موجة حرائق في الشركات والمصانع في عدة مدن منها قم وأصفهان وقزوين، من دون الكشف عن الأسباب.