.
.
.
.

مسؤول يحذر: 60% من مباني طهران ستتضرر جداً لو حصل زلزال

مدير منظمة الوقاية من المخاطر وإدارتها في بلدية طهران: 20% من المباني ستدمر بالكامل في حال وقوع زلزال بقوة 6.5 درجات

نشر في: آخر تحديث:

أفادت صحيفة "هامشهري" الإيرانية بأن ستة من أصل كل 10 مبان في طهران لا تمتثل لمعايير مقاومة الزلازل وقد تتعرض لأضرار جسيمة في حال وقوع هزة عنيفة.

وكتبت الصحيفة الأربعاء نقلاً عن رضا كرامي محمدي مدير منظمة الوقاية من المخاطر وإدارتها في البلدية: "60% من المباني لا تفي بمعايير مقاومة الزلازل وستتعرض لأضرار جسيمة، و20% ستدمر بالكامل في حال وقوع زلزال بقوة 6.5 درجات على مقياس ريشتر".

أضرار خلفها زلزال وسط إيران في 2004
أضرار خلفها زلزال وسط إيران في 2004

وأدلى كرامي محمدي بهذه التصريحات خلال اجتماع للمجلس البلدي دعا خلاله إلى تجديد أقدم المناطق العمرانية في العاصمة "في أقرب وقت ممكن" للحد من الأضرار في حال وقوع زلزال.

وتواجه إيران مخاطر بسبب عدة صفائح تكتونية وتعبرها العديد من الصدوع، وهي منطقة نشاط زلزالي قوي.

ويبلغ عدد سكان منطقة طهران أكثر من تسعة ملايين نسمة.

في مايو 2020، أدى زلزال متوسط القوة (4.6 درجات) مركزه على بعد 55 كلم من العاصمة إلى مقتل شخص وإصابة أكثر من 20 بجروح.

سكان في طهران نزلوا للشارع إثر هزة أرضية في مايو 2020
سكان في طهران نزلوا للشارع إثر هزة أرضية في مايو 2020