واشنطن: عناصر روسية تدربت بإيران على تشغيل المسيرات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أفاد مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان بأن عناصر روسية تدربت في إيران على تشغيل الطائرات المسيرة، مؤكدا أن وفدا روسيا زار مطارا في وسط إيران مرتين منذ يونيو لفحص الطائرات المسيرة. وفق ما نقلت سي إن إن عن المسؤول الأميركي.

وأضاف أن إيران ستزود روسيا بمئات من الطائرات المسيرة، منها طائرات ذات قدرة على حمل أسلحة.

"تدريب جنود روس"

كما أكد مستشار الأمن القومي الأميركي في وقت سابق أن طهران تستعد لتدريب جنود روس على استخدام هذه الطائرات المسيرة، مشيرا إلى احتمال استخدامها هذا الشهر في حرب أوكرانيا.

وأشار سوليفان إلى أن إيران قدمت طائرات مسيرة مماثلة للحوثيين في اليمن.

من الجيل الأقدم

وبحسب المعلومات المتداولة فإن جزءا على الأقل من الطائرات الإيرانية المقدمة هي من الجيل الأقدم من طائرات "شاهد 129"

هذه المسيرات معروفة بضرباتها الثقيلة وقد تستخدمها روسيا لمهاجمة نظام الصواريخ بالغ الدقة هيمارس himars الذي توفره الولايات المتحدة لأوكرانيا.

مستشار الأمن القومي الأميركي جاك سوليفان
مستشار الأمن القومي الأميركي جاك سوليفان

عدم تأكيد

ورغم عدم تأكيد أي من المسؤولين الروس أو الإيرانيين لهذا الخبر، إلا أنه دليل على تعميق تعاونهما العسكري الذي بدأ يقلق البلدان الأخرى.

يأتي توجه موسكو للاعتماد على مسيرات طهران بعد أن فقدت روسيا نسبة كبيرة من طائراتها بدون طيار في الأسابيع القليلة الأولى من الحرب وفق الاستخبارات الغربية.

يشار إلى أن روسيا أطلقت الثلاثاء قمرا اصطناعيا إيرانيا للمراقبة من المحتمل أن تستخدمه موسكو، بحسب وسائل اعلام أميركية، لدعم هجومها في أوكرانيا الأمر الذي نفته طهران.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة