إيران: سنرد على أي خطوة أوروبية غير مدروسة ضدنا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أعلن وزير خارجية إيران حسين أمير عبد اللهيان، الأربعاء، أن طهران سترد على أي خطوة أوروبية غير مدروسة ضدها.

وحذر في اتصال هاتفي مع نظيره الإيطالي لويجي دي مايو الاتحاد الأوروبي من اتخاذ أي إجراء ضد بلاده.

كما قال إنه "إذا أقدم الاتحاد الأوروبي على أي خطوة غير مدروسة ضد إيران فعليه أن ينتظر الرد"، بحسب ما نقلته وسائل إعلام محلية.

إجراءات للضغط

وكان مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل قال في وقت سابق اليوم إن الاتحاد يدرس إجراءات للضغط على إيران من أجل احترام الحقوق الأساسية.

كما أضاف عبر حسابه على "تويتر" أن "على السلطات الإيرانية أن تضمن المحاسبة على مقتل مهسا أميني والكثير من المتظاهرين"، وذلك في إشارة إلى الاحتجاجات المستمرة في إيران منذ نحو أسبوعين إثر مقتل الشابة مهسا أميني أثناء احتجاز شرطة الأخلاق لها بدعوى عدم التزامها بالحجاب الشرعي.

وقال بوريل إن الناس في إيران يجب أن يتمتعوا بالحق في الاحتجاج السلمي.

يذكر أن أميني، التي تنحدر من مدينة سقز الكردية في شمال غربي إيران، كانت توفيت في 16 سبتمبر (2022) بعد ثلاثة أيام من اعتقالها من قبل شرطة الأخلاق، ومن ثم نقلها إلى أحد المستشفيات في طهران.

وقد أشعلت وفاتها منذ ذلك الحين نار الغضب في البلاد، واندلعت التظاهرات في كل مكان بسبب القيود المفروضة على الحريات الشخصية والقواعد الصارمة المتعلقة بملابس المرأة، فضلاً عن الأزمة المعيشية والاقتصادية التي يعاني منها الإيرانيون.

وأفادت منظمة حقوقية إيرانية، أمس الثلاثاء، بارتفاع عدد قتلى الاحتجاجات في البلاد إلى 154 بينهم أطفال.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.