الشرق الأوسط

إيران: الجماعات التي تهاجم مصالح أميركا في العراق وسوريا اتخذت قراراتها بنفسها

وزير الخارجية إلإيراني حسين أمير عبد اللهيان نفى مسؤولية بلاده عن تلك الهجمات التي تشنها فصائل مسلحة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

نفى وزير الخارجية إلإيراني حسين أمير عبد اللهيان، اليوم الخميس، مسؤولية بلاده عن هجمات على مصالح أميركية في العراق وسوريا، مؤكدا أن الفصائل المسلحة التي تشن تلك الهجمات اتخذت قراراتها بنفسها.

وتستهدف فصائل مسلحة قواعد توجد بها قوات أميركية في العراق وسوريا منذ اندلاع الحرب في غزة في السابع من أكتوبر الماضي.

وفيما يتعلق بالحرب الدائرة في قطاع غزة، قال عبد اللهيان في حديث لشبكة "سي بي إس نيوز" الأميركية "لا نريد إطلاقا أن يتسع نطاق هذه الأزمة، لكن الولايات المتحدة تزيد من ضراوة الحرب في غزة بدعمها الكبير لإسرائيل".

ووصف عبد اللهيان هجوم "طوفان الأقصى" الذي نفذته حركة حماس على إسرائيل في السابع من أكتوبر الماضي بأنه "حقها المشروع في الدفاع عن النفس"، لكنه أكد أن بلاده تعارض "قتل النساء والأطفال في أي مكان".

وبدأت إسرائيل حملتها العسكرية للقضاء على حماس بعد أن عبر مقاتلو الحركة إلى جنوب إسرائيل في السابع من أكتوبر منفذين هجوم "طوفان الأقصى"، الذي قالت إسرائيل إنه أسفر عن مقتل 1200، واحتجاز حوالي 240 آخرين، فيما تقول وزارة الصحة في غزة، إن أكثر من 11 ألف فلسطيني تأكد مقتلهم في الهجوم العسكري الإسرائيلي على غزة حتى الآن، أكثر من 4% منهم من الأطفال.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.