.
.
.
.

مصنعو التبغ يروجون للسجائر بتطبيقات الهواتف الذكية

6 ملايين شخص حمّلوا تطبيقات من متاجر "آبل ستور" و"أندرويد ماركت"

نشر في: آخر تحديث:
حذر باحثون، الثلاثاء، من أن مصنّعي التبغ يلجأون إلى تطبيقات خاصة بالهواتف الذكية بهدف ترويج منتجاتهم، خصوصاً في أوساط الأطفال الذين يستخدم عدد كبير منهم هذه التكنولوجيا.

وأظهرت دراسة نشرتها مجلة "توباكو كونترول" أن الباحثين رصدوا في فبراير/شباط الماضي 107 تطبيقات مؤيدة للتبغ في متجر "آب ستور" التابع لشركة "آبل" وفي متجر "أندرويد ماركت".

ويسمح بعض هذه التطبيقات للمستخدم بمحاكاة عملية التدخين أو بتجميع نقاط من خلال شراء سجائر من نوع أمريكي معروف، وتقدم تطبيقات أخرى صوراً لماركات مختلفة من السجائر يمكن أن يستخدمها الفرد كخلفية لهاتفه الذكي.

وقال معدو الدراسة إن هذه التطبيقات "تنتهك المادة 13 من اتفاقية منظمة الصحة العالمية التي تحظر إعلانات التبغ وترويجه في وسائل الإعلام كلها".

ومن بين 107 تطبيقات وجد الباحثون 42 تطبيقاً في متجر "أندرويد ماركت"، علماً أن 6 ملايين شخص قاموا بتحميل هذه التطبيقات.

وأوضح معدو الدراسة أن "الشباب هم الأكثر تأثراً بهذه التطبيقات، نظراً إلى شعبية الهواتف الذكية في أوساط هذه الفئة العمرية وجاذبية التطبيقات"، داعين متاجر التطبيقات إلى فرض رقابة أكبر على محتوياتها.