.
.
.
.

مغني "رولينغ ستونز" يحضر دفن شريكة حياته المنتحرة

نشر في: آخر تحديث:

حضر ميك جاغر مغني "رولنغ ستونز" مراسم دفن شريكة حياته لورين سكوت التي انتحرت الأسبوع الماضي محاطا بأقربائه في لوس أنجلوس.

وقد نظمت مراسم الدفن في إطار خصوصي في مقبرة "هوليوود فوريفير سيميتيري" تحت رقابة مشددة.

وصرح بيرنارد دوهيرتي الناطق باسم مغني فرقة "رولينغ ستونز" في بيان أن مجموعة صغيرة من أفراد العائلة والأصدقاء المقربين منهم حضرت مراسم دفن لورين سكوت التي استمرت ساعة والتي تكلم خلالها ميك جاغر وشقيق مصممة الأزياء الراحلة.

وأفادت عدة وسائل إعلام بأن الممثلة نيكول كيدمان وزوجها الموسيقي كيث أوربن والمغني برايين آدمز كانوا من بين الحضور.

وكانت لورين سكوت قد انتحرت شنقا الاثنين الماضي في شقتها الفخمة في نيويورك، بحسب ما أكد الطبيب الشرعي.

ولم تترك عارضة الأزياء السابقة البالغة من العمر 49 عاما أي رسالة لتبرير فعلتها، وشنقت نفسها بوشاح علقته بمسكة الباب، فيما أثيرت فرضية صعوباتها المالية لتفسير انتحارها.

ولم يدل ميك جاغر بأي تصريح رسمي منذ الإعلان عن وفاة شريكة حياته، مكتفيا بالإشارة إلى أنه لم يستوعب بعد الأمر على صفحته الإلكترونية.

وكتب تحت صورة بالأبيض والأسود لرين سكون مؤرخة بـ 18 مارس "لا أفهم كيف وضعت صديقتي المفضلة وحب حياتي حدا لحياتها بهذه الطريقة المأساوية، ونحن قد أمضينا سنوات رائعة معاً".