.
.
.
.

"الكلب أكين" يفوز بجائزة السعفة الذهبية

نشر في: آخر تحديث:

تقليد سنوي جديد للصحافة البريطانية والفرنسية في مهرجان كان السينمائي بدأ في عام 2000 ومازال مستمراً وتقوم بتغطيته وسائل الإعلام المشاركة في المهرجان، وهو جائزة السعفة الذهبية التي تمنح سنوياً لأفضل تمثيل يقوم به "كلب".

هذه الجائزة أنشأها الناقد والصحافي البريطاني توبي روز إلى جانب لجنة تحكيمية من النقاد المشاركين في المهرجان، ومنحت اللجنة سعفتها الذهبية هذا العام إلى الكلب "أكين" بطل الفيلم الهنغاري "إله أبيض" للمخرج كورنيل موندريوسو، ويقوم الكلب أكين مع مجموعة كلاب بالهجوم على البشر في مدينة بودابست.

Cannes
Cannes

والفيلم يتحدث عن القمع والقتل وتصفية الحسابات في ظل هنغاريا اليوم بعد دخولها الاتحاد الأوروبي.

وفاز بالسعفة الثانية الكلب الذي مثّل دور المراقب أو الشاهد في فيلم "وداعاً للغة" للمخرج الفرنسي جون لوك غودار، وقد اصطحب أصحاب الكلاب كلابهم مستعرضين مهاراتهم الذكية، ولفت الأنظار الكلب الذي قام بالتمثيل في فيلم "سان لوران" رغم عدم فوزه في المسابقة، وقامت فرقة غنائية بالعزف والغناء للكلاب الفائزة وقامت بتغطية هذا الحدث الغريب أكثر من 30 وسيلة إعلامية تغطي فعاليات المهرجان.

Cannes
Cannes
Cannes
Cannes
Cannes
Cannes
Cannes
Cannes