.
.
.
.

ضبط لوحة لدا فينتشي بسويسرا قيمتها 120 مليون يورو

نشر في: آخر تحديث:

ضبطت في سويسرا لوحة منسوبة إلى الرسام الكبير ليوناردو دا فينتشي "قيمتها كبيرة"، وذلك بناء على طلب من الشرطة الإيطالية.

وأعلنت الشرطة المالية في بيسارو (وسط شرق إيطاليا) وقوى الأمن المعنية بسرقة التحف الفنية في أنكونا (وسط شرق إيطاليا) أنها ضبطت هذه اللوحة الزيتية المعروفة بـ "بورتريه إيزابيلا ديسته" (61 سنتمترا في مقابل 46,5 سنتمتر)، وفق ما جاء في بيان صادر عن النيابة العامة في بيسارو.

وكانت هذه اللوحة في خزنة أحد المصارف في مدينة لوغانو السويسرية عند الحدود مع إيطاليا، وقد هربت بطريقة غير شرعية، بحسب المصدر عينه.

وتمكن المحققون من العثور عليها بفضل معلومات حصلت عليها النيابة العامة في بيسارو في أغسطس 2013 مفادها أن محاميا محليا أوكل ببيع هذه اللوحة "في مقابل سعر أقله 95 مليون يورو"، بحسب البيان، وعندما ضبطت اللوحة كانت المفاوضات بشأن بيعها قد تقدمت مع سعر يناهز 120 مليون يورو.

وتنسب هذه اللوحة إلى ليوناردو دا فينتشي، بالاستناد إلى التقنيات والخبرات المعاصرة، فضلا عن رأي المؤرخ الفني كارلو بيدريتي الذي يعد من كبار الخبراء في أعمال دا فينتشي.

وغالبا ما تسرق أعمال فنية من إيطاليا التي تختزن إرثا فنيا هو من الأكبر في العالم، وقد استعادت قوى الأمن في الفترة الأخيرة أكثر من 5 آلاف قطعة فنية يعود جميعها إلى التاريخ القديم الروماني إثر أكبر عميلة من هذا القبيل تنفذ في البلاد.