.
.
.
.

ضجة بعد رقص فتيات أمام زعماء "متشددين" في أفغانستان

نشر في: آخر تحديث:

نشر بعض نشطاء التواصل الاجتماعي صوراً من مراسم الاحتفال باليوم الوطني الصيني، الذي أقيم في العاصمة الأفغانية كابول، وحضره سياسيون متشددون أفغان. وقد شاهد هؤلاء في الحفل رقص فتيات صينيات يرتدين ملابس ضيقة. وأثارت هذه الصور ضجة بين نشطاء التواصل الاجتماعي في أفغانستان.

وكان من بين الحضور في الاحتفال محمد خان ومحمد محقق، المساعدان في رئاسة الجمهورية الأفغانية، بالإضافة إلى صبغت الله مجددي، وهو من الزعماء السياسيين المتشددين في أفغانستان.

وعبّر بعض نشطاء التواصل الاجتماعي عن انتقاداتهم، متسائلين عن أسباب حضور شخصيات سياسية متشددة في حفلات رقص لفتيات صينيات.