.
.
.
.

جميلة بشعر لافت.. شاهد أقرب شكل تصوري للملكة "تي"

نشر في: آخر تحديث:

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، صورة توضح أقرب شكل للملكة الفرعونية تي، وهي جدة الملك توت عنخ آمون، التي أثارت ضجة بسبب احتفاظها بشعرها بعد مرور أكثر من 3300 عام على موتها.

وأعاد القائمون على "المتحف القومي للحضارة المصرية" في القاهرة، تشكيل وجه الملكة بناء على جثتها المحنطة، لتظهر كامرأة جميلة بشعر أسود لافت.

والملكة تي تنتمي للأسرة الـ 18، وساهمت في إدارة مصر وشؤونها مع زوجها الملك أمنحتب الثالث خلال الفترة من 1417 حتى 1379 قبل الميلاد.

كما أنجبت الملكة الملك أخناتون، أما حفيدها فهو الملك توت عنخ أمون، الذي يعد من أشهر الملوك، وقد تم التعرف على موميائها بين المومياوات التي عثر عليها في مقبرة الملك أمنحتب الثاني بوادي الملوك بمدينة الأقصر جنوب مصر.

الملكة تي
الملكة تي

وفي وقت سابق، تواصلت "العربية.نت" مع الدكتور مختار الكسباني، المستشار العلمي لوزير الآثار المصري الذي كشف أن سر احتفاظ الملكة تي بنضارة شعرها يكمن في أنها كانت تستخدم وصفة مكونة من دهن وشحوم البقر، وزيت الخروع، وشمع العسل، وتبين لاحقا أن هذه العناصر تضفي قوة للشعر وتكسبه لمعانا ونضارة لمدة طويلة.

كذلك، أضاف الدكتور الكسباني أن قدماء المصريين كانوا يثبتون شعر المتوفاة بقوة بعد الموت، وكانوا أيضاً يجرون عمليات تجميل للجلد كي يبقى محتفظا بنضارته وحيويته، فضلا عن أن عمليات التحنيط التي برعوا فيها كانت تركز على الوجه والشعر لاعتقادهم أن المتوفى يجب أن يذهب للحياة الأخرى بنفس رونقه وجماله.