.
.
.
.

فنان يحتال على متحف بـ80 ألف دولار.. "خذ المال واهرب"

بعدما كان ينوي عرض أوراق نقدية قيمتها 80 ألف دولار داخل لوحات.. أرسل ينس هانينغ إطارات فارغة

نشر في: آخر تحديث:

بعدما كان مقرراً أن يعرض أوراقاً نقدية تفوق قيمتها 80 ألف دولار يلصقها على لوحة، قرر فنان دنماركي في نهاية المطاف عرض إطارات فارغة والاحتفاظ بالثروة الصغيرة لنفسه، معيداً تسمية الأعمال "خذ المال واهرب".

وكان متحف كونستن في ألبورغ غرب الدنمارك قد وافق على إعارة مبلغ نقدي كبير للفنان ينس هانينغ البالغ من العمر 56 عاماً، ليتمكن من إعادة إنجاز عمل سابق له يمثل راتب عام كامل في الدنمارك بأوراق نقدية من الكرونة الدنماركية واليورو.

العمل السابق للفنان الذي كان من المفترض إعادة انتاجه
العمل السابق للفنان الذي كان من المفترض إعادة انتاجه

لكن "قبل يومين من افتتاح المعرض، تلقينا رسالة من ينس يقول لنا فيها إنه لم ينجز الأعمال التي اتفقنا معه عليها" باستخدام الأوراق النقدية المعلقة على اللوحة، وفق مدير المتحف لاسه أندرسون.

وروى أندرسون لوكالة "فرانس برس" أن الفنان أبلغ المسؤولين عن المتحف بأنه سيرسل عوضاً عن ذلك لوحات بها أوراقاً كتبت عليها عبارة "خذ المال واهرب".

الفنان ينس هانينغ
الفنان ينس هانينغ

وعند فتح الصناديق، لاحظ الموظفون أن ما قاله الفنان صحيح، إذ لم يجدوا أي أموال وكانت اللوحات فارغة.

وتحوّل الذهول الذي انتاب أندرسون في بادئ الأمر إلى نوبة ضحك، وقرر المتحف تقديم العملين في إطار معرضه عن العمل المعاصر.

إطاران فارغان أرسلهما الفنان للمتحف
إطاران فارغان أرسلهما الفنان للمتحف

وقال إن هذه الأعمال "تقدم مقاربة فكاهية وتدفع إلى التفكير بالطريقة التي نقوّم فيها العمل".

من جهته، دافع الفنان عن خطوته قائلاً إنه يسعى من خلالها إلى التأكيد على "أننا مسؤولون أيضاً عن إعادة النظر في الهيكليات التي ننتمي إليها".

وأوضح هانينغ في بيان صحافي قائلاً: "إذا كانت هذه الهيكليات غير منطقية بتاتاً، علينا الانفصال عنها".

من جانبه، قال أندرسون "سنتخذ التدابير اللازمة ليحترم ينس هانينغ عقده ويعيد المال". وكان هانينغ قد تلقى مبلغ 10 آلاف كرونة (1560 دولاراً) عن عمله هذا.

متحف كونستن
متحف كونستن