.
.
.
.

لقطات نادرة لتشرشل.. وزوجته تكشف الوجه الآخر

نشر في: آخر تحديث:

يقدم برنامج "وثائقي" فيلماً عن البطل البريطاني في الحربين العالميتين ويستن تشرشل، الذي هزم الزعيم النازي أدولف هتلر وحلفاءه. ويعرض الفيلم أرشيفا ولقطات تاريخية حصرية وهو بعنوان "تشرشل بحسب زوجته".

الفيلم الوثائقي ترويه كليمنتين زوجة رئيس الحكومة البريطاني الأسبق ونستون تشرشل، التي تزوجت من الرجل الأسطورة وشاركته جميع معاركه.

عاشت معه لحظات شكوكه وضعفه. شاركته جميع أسراره التي لم تدوّن قط في كتب التاريخ.

كليمنتين هي سليلة عائلة أريستقراطية مفلسة، كانت في الثالثة والعشرين من عمرها حين التقاها وطلب منها أن تكون شريكة حياته. وبدأت قصة حبهما في أغسطس من العام 1908 في بلاينهايم، وهو الموطن لأسلاف ونستون، عندما خرجا مساءً للتنزه في حديقة الورود، وكانت هناك عاصفة رعدية، التجأ إلى معبد أرتميس الصغير. وبعد هدوء العاصفة، خرجا مخطوبين.

يسرد الفيلم الوثائقي خفايا المراحل التي تولى فيها تشرشل رئاسة حكومة المملكة المتحدة وقاد شعبها إلى النصر في ختام الحرب العالمية الثانية.

نادرًا ما كرس فيلم وثائقي الكلام لزوجة تشرشل في الحديث عن سيرته، لكن هذا الوثائقي يترك مذكرات كليمنتين تتكلم عن الوجه الآخر لتشرشل أو "الأسد"، كما أحب البريطانيون تسميته وعاشوا معه مرارات الهزائم ونشوات الانتصارات.