بالفيديو.. ميغان ماركل تسخر من الملكة وتغضب البريطانيين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أثارت حلقات من المسلسل الوثائقي للأمير هاري وزوجته ميغان الذي تعرضه منصة "نتفليكس"، والتي يعرض قصة حب الزوجين، غضب العائلة الملكة البريطانية.

وفي التفاصيل، ظهر الثنائي المثير للجدل في المسلسل وهما يهاجمان النظام الملكي البريطاني، ويصفانه بـ"العنصري".

كما تضمن المسلسل السخرية من الملكة الراحلة، إليزابيث الثانية، وأفراد العائلة الملكية، إذ ظهرت ميغان في أحد المشاهد وهي تسخر من تحية الملكة، بينما تنحني بشكل مبالغ فيه، وفق ما نقلته صحيفة "ذا صن" البريطانية.

"تقاليد سريالية"

وكشفت الممثلة الأميركية، في المسلسل عن التقاليد المتبعة داخل القصر الملكي، قائلة: "إنها سريالية"، مشبهة مراسم العشاء داخل القصر بالنظام المبتذل في العصور الوسطى.

كما استنكرت عشاءها الأول مع الأمير ويليام وزوجته، كيت ميدلتون، قائلة "كنت أرتدي الجينز الممزق والتقيت بهم حافية القدمين، لم أكن أدرك أن هذا أمر مزعج لكثير من البريطانيين".

بدوره، انتقد الأمير هاري مستوى كراهية أفراد العائلة المالكة البريطانية لزوجته ميغان وطفلهما آرتشي، قائلا "وظيفتي هي الحفاظ على أمن عائلتي".

من وثائقي هاري وميغان
من وثائقي هاري وميغان

انتقادات لاذعة

في المقابل، تعرض هاري وميغان إلى انتقادات لاذعة بسبب تصريحاتهما، فقد وجه الإعلامي الشهير بيرس مورغان العديد من الرسائل الهجومية بعد عرض وثائقي "ميغان وهاري"، واصفاً الزوجين "بالمثيران للاشمئزاز، والمنافقين".

ونشر تغريدات على هاشتاغ "HarryandMeghanonNetflix" وقال: "هذا الفيلم أسوأ من مواكبة عائلة كارداشيان. عمل لم أعتقد أن يُصدر عن البشر".

كما سخر من ميغان قائلاً "ماركل الآن تسخر من والدها، الذي لا يزال يتعافى من تأثير جلطة حديثة حصلت له، إن تلك السيدة التي تفتقد للرحمة لم تقم حتى بالاتصال به".

كذلك، شن عدد كبير من المتابعين هجوما على ميغان وهاري، وقال بعضهم إنه سوف يندم على ترك عائلته وبلده.

فيما نالت تصرف ميغان انتقادات واسعة مستنكرين تصرفها تجاه الملكة الراحلة، وعبرت إحداهن عن استغرابها قائلة: ألم يخبر هاري في مقابلة أوبرا وينفري أن عائلته رحبت بزوجته؟؟" في إشارة إلى تضارب تصريحات الأمير البريطاني بشأن استقبال عائلته لزوجته.

هذا وسبق وتم تحذير العائلة المالكة والاستعداد لأسوأ كابوس لها حتى الآن، حيث قيل إن أمير ويلز دخل في أزمة مع والده الملك تشارلز بشأن عرض هذا الوثائقي.

كما ذكر أحد المصادر في اتصال مع أحد المطلعين من نتفليكس لصحيفة "ذا ميرور": "أعتقد أن مضمون الوثائقي سيكون أسوأ مما يمكن أن يتخيله أفراد العائلة المالكة".

ومن المتوقع إطلاق الجزء الثاني من المسلسل، في 15 ديسمبر المقبل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.