كان يرعى الأغنام.. جثة طفل الزرقاء لفظته سيول الأردن

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

بعد عمليات بحث معقدة بسبب الطين استمرت أكثر من 24 ساعة، عثرت القوات الأمنية الأردنية على جثة طفل يبلغ من العمر 13 عاماً جرفته السيول التي ضربت مناطق متفرقة من البلاد.

وعثر على الطفل متوفى داخل مجرى سيل في محافظة الزرقاء شرق العاصمة عمّان، وفق الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام، الذي أشار إلى أن منطقة البحث تجاوزت الأربعين كيلومتراً.

مادة اعلانية

والطفل يوسف البلوي كان يعمل في رعي الأغنام، حيث جرفته تيارات المياه من منطقة أبو الزيغان في لواء الهاشمية بمحافظة الزرقاء، لتبدأ الفرق المختصة بالبحث عنه برفقة غطاسي الدفاع المدني.

يذكر أن الأردن تأثر خلال اليومين الماضيين بحالة من عدم الاستقرار الجوي تخللها تساقط غزير للأمطار وحبات برد كبيرة الحجم، ما أدى إلى تشكل السيول في مختلف المناطق.

وأدت السيول القوية إلى حالتي وفاة على الأقل، وأضرارا كبيرة ومتنوعة في المركبات والمباني.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.