بينها قلة النوم.. أسباب قد تكون وراء زيادة وزنك بشكل مفاجئ

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

تعد زيادة الوزن بشكل مفاجئ مقلقة وتسبب الحيرة للشخص في بعض الأحيان

ووفق موقع Health Shots، فإن هناك 7 أسباب رئيسية قد تسبب زيادة الوزن فجأة:

1. متلازمة تكيس المبايض PCOS

إن متلازمة تكيس المبايض، هي اضطراب هرموني يصيب النساء اللواتي يعانين من مشكلات في المبيضين. كما يمكن أن يسبب عدم انتظام الدورة الشهرية، والعقم وحب الشباب ونمو الشعر الزائد وزيادة الوزن.

تعمل متلازمة تكيس المبايض على تعطيل التوازن الهرموني في الجسم وتسبب تغيرات في عملية التمثيل الغذائي، ما يؤدي إلى مقاومة الأنسولين، ويعزز تخزين الدهون، ويزيد من الجوع، بما يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع مؤشر كتلة الجسم وصعوبة فقدان الوزن.

2. الإجهاد المزمن

يمكن أن يؤدي الإجهاد، سواء الحاد أو المزمن، إلى زيادة الوزن المفاجئة. فعندما يشعر الشخص بالتوتر، ينتج الجسم الكورتيزول، وهو هرمون التوتر الذي يمكن أن يؤدي إلى زيادة الشهية والرغبة الشديدة في تناول الأطعمة المريحة، التي تكون عادة ذات سعرات حرارية عالية.

وبصرف النظر عن التوتر، يمكن أن يواجه أيضاً أعراضاً مثل مشاكل النوم والتعب ومشاكل التنفس وعسر الهضم وآلام العضلات والصداع، وما إلى ذلك. ولسوء الحظ، كل هذه الأعراض قد تعزز أيضاً زيادة الوزن.

3. قصور الغدة الدرقية

يمكن أن يتسبب قصور الغدة الدرقية زيادة مفاجئة في الوزن. إذ تلعب هرمونات الغدة الدرقية دوراً حيوياً في تنظيم عملية التمثيل الغذائي. وعندما تكون هرمونات الغدة الدرقية غير كافية، ينخفض معدل الأيض في الجسم، ما يؤدي إلى زيادة الوزن. فيما تشمل الأعراض الأخرى لقصور الغدة الدرقية التعب وعدم تحمل البرد وتساقط الشعر.

(تعبيرية من آيستوك)
(تعبيرية من آيستوك)

4. سن اليأس

تعد مرحلة ما يعرف بسن اليأس جزء طبيعي من عملية الشيخوخة لدى النساء. ويرتبط سن اليأس غالباً بزيادة الوزن لأنه خلال فترة انقطاع الطمث، يكون هناك خلل هرموني، خاصة انخفاض مستويات هرمون الاستروجين. ما قد يسبب زيادة في الوزن، وتراكم الدهون حول البطن.

5. قلة النوم

إن النوم أمر بالغ الأهمية للحفاظ على وزن صحي للجسم. إذ يمكن أن يؤدي الحرمان المستمر من النوم إلى تعطيل التوازن الهرموني في الجسم، وخاصة الهرمونات التي تنظم الشهية. ويزداد هرمون الجريلين، وهو الهرمون الذي يحفز الجوع، عندما يعاني الشخص من قلة النوم، بينما ينخفض هرمون الليبتين، وهو الهرمون الذي يشير إلى الشبع. ويمكن أن يؤدي هذا الخلل إلى الإفراط في تناول الطعام وزيادة الوزن مع مرور الوقت.

6. مضادات الاكتئاب والمنشطات

قد تساهم بعض الأدوية، مثل مضادات الاكتئاب والمنشطات، في زيادة الوزن المفاجئ.

إذ يمكن لمضادات الاكتئاب، خاصة مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية، أن تؤدي لزيادة الشهية وانخفاض القدرة على الشعور بالشبع، ما قد يؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام وزيادة الوزن. من ناحية أخرى، يمكن أن تسبب الستيرويدات احتباس السوائل وزيادة الدهون في الجسم.

(تعبيرية من آيستوك)
(تعبيرية من آيستوك)

7. متلازمة كوشينغ

إن متلازمة كوشينغ هي حالة نادرة ناجمة عن الإفراط في إنتاج الكورتيزول، وهو الهرمون الذي ينظم وظائف الجسم المختلفة، بما يشمل التمثيل الغذائي والاستجابة المناعية. فعندما تكون مستويات الكورتيزول مرتفعة بشكل مفرط، قد يؤدي ذلك إلى زيادة كبيرة في الوزن، خاصة في الوجه والرقبة والبطن. فيما تشمل الأعراض الأخرى لمتلازمة كوشينغ ترقق الجلد وسهولة الإصابة بالكدمات وضعف العضلات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.