.
.
.
.

رئيس الحكومة المغربية يوضح حالة الوزير المصاب بكورونا

نشر في: آخر تحديث:

بعدما أكدت وزارة التجهيز والنقل المغربي، السبت، أن وزيرها عبد القادر أعمارة مصاب بفيروس كورونا المستجد ليرتفع بذلك عدد المصابين بالفيروس في المغرب إلى 18 شخصاً، طمأن رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، أن صحة الوزير المصاب جيدة.

وأكد العثماني في تغريدة عبر "تويتر"، السبت، أن حالة الوزير عبد القادر أعمارة الذي أثبتت الفحوص أنه حامل لفيروس كورونا عادية وهو بخير، وملتزم بحجر صحي طوعي في بيته مدة 14 يوماً، مضيفا أن الجهات المختصة تتخذ حاليا الإجراءات المتبعة بالنسبة للأشخاص الذين خالطهم الوزير المصاب بعد رجوعه من الخارج إلى المغرب.

وكان العثماني، قد أوضح في تصريحات سابقة، أن هناك شفافية في الأرقام التي أعلنتها السلطات حول عدد الحالات المصابة في البلاد والتي وصلت إلى 18 حالة، نافيا وجود أي بؤرة لتفشي الوباء.

كما حذّر رئيس الحكومة من الإشاعات التي رافقت توقيف الدراسة وما قيل عن عزل مدينة مراكش وإقامة مخيمات في الدار البيضاء، داعياً المواطنين إلى عدم اعتبار توقيف الدراسة عطلة مدرسية لمنع التنقل والسفر.

وأشار إلى أن تجاوز هذه المرحلة رهين بمدى وعي المواطنين بخطورة الحالة، بحسب تعبيره.

إيقاف الرحلات

يذكر أن المغرب كان أوقف، السبت، الرحلات الجوية من وإلى عدد من الدول من بينها دول عربية وغربية.

وأعلنت وزارة الخارجية أنه في إطار التدابير الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا، قررت السلطات المغربية تعليق الرحلات الجوية للمسافرين من وإلى النمسا والدانمارك واليونان وسويسرا والسويد والنرويج وتركيا.

وأضاف البيان أن الأمر يتعلق كذلك بلبنان ومصر والبحرين والإمارات وسلطنة عمان والأردن وتونس والسنغال وموريتانيا والنيجر ومالي وتشاد وكندا والبرازيل.

كما أشار المصدر إلى أنه تم إبلاغ الدول المعنية بهذه الإجراءات مسبقا عبر الطرق الدبلوماسي.

وفي وقت سابق، قرر المغرب وقف الرحلات الجوية من وإلى فرنسا وإسبانيا والجزائر وبلجيكا وهولندا وألمانيا والبرتغال بسبب المخاوف من تفشي فيروس كورونا، وأوقف أيضا جميع رحلاته الجوية مع الصين وإيران وإيطاليا.