.
.
.
.

شكري يلتقي حفتر ويؤكد دعم مصر الكامل لأمن واستقرار ليبيا

شكري زار بنغازي واجتمع مع عدد من قيادات الشرق الليبي

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الخارجية المصرية، الخميس، أن الوزير سامح شكري التقى المشير خليفة حفتر وعددا من قيادات شرق ليبيا.

وأكد شكري خلال لقائه حفتر، دعم مصر الكامل لجهود تحقيق أمن واستقرار ليبيا واستعادة البلاد لوحدتها وسيادتها واستقرارها، بحسب ما أفادت الخارجية المصرية.

وصرح السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن وزير الخارجية شكري زار الخميس، مدينة بنغازي الليبية لمتابعة الأعمال الجارية لتجهيز مبنى القنصلية المصرية في بنغازي.

حفتر وشكري
حفتر وشكري

والتقى الوزير شكري خلال الزيارة، قيادات الشرق الليبي، ومن بينهم نائب رئيس الحكومة الليبية حسين القطراني، وعميد بلدية بنغازي، حيث تم التباحث حول سبل تعزيز التعاون بما يخدم مصالح البلدين.

هذا وقالت وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش في ختام أعمال مؤتمر دعم استقرار ليبيا الذي عقد في العاصمة الليبية طرابلس الخميس، والذي شارك فيه ممثلون عن عدد من الدول، بهدف إعطاء دفعة للمسار الانتقالي قبل شهرين من انتخابات رئاسية مصيرية للبلاد، إن الحكومة الليبية ملتزمة بالعمل من أجل عقد الانتخابات الليبية في موعدها.

وأشارت المنقوش إلى أن مؤتمر دعم استقرار ليبيا أكد على التزام الحكومة بتنفيذ قرارات مجلس الأمن بشأن ليبيا ومخرجات مؤتمر برلين وملتقى الحوار.

وقالت مصادر إن خلافاً مفاجئاً بين بعض الوفود تسبب في حجب بيانه الختامي وفق تقارير إعلامية ليبية.

ونقل موقع الساعة 24 الليبي عن المصادر، أن سبب الخلاف تمسك المسؤولين الليبيين بالفقرة 9 من مسودة البيان، التي تشير إلى الانتخابات، بشكل عام، ولكن دون تاريخ، في حين تصر الدول المشاركة على موعد 24 ديسمبر المقبل.