.
.
.
.

كوبيش: نعد خطة لانسحاب المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا

نشر في: آخر تحديث:

قال المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى ليبيا ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، يان كوبيش اليوم السبت، إن اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) بذلت "جهودا حثيثة" من أجل تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار، مشيرا إلى أن اجتماع اليوم والاجتماعات والمشاورات التي ستعقبه "ليست سوى الخطوات الأولى في طريق إعداد خطة تنفيذ ملموسة لانسحاب جميع المرتزقة والمقاتلين الأجانب والقوات الأجنبية من ليبيا.

ونقلت البعثة الأممية عن كوبيش قوله في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية لاجتماع اللجنة المشتركة في القاهرة إن جهود اللجنة جاءت "بغية تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار بدءا من الحفاظ على استمراره وفتح المجال الجوي وتبادل المحتجزين وبذل جهد مشترك لتأمين النهر الصناعي وفتح الطريق الساحلي".

خطوات أولى

وأضاف أن اللجنة أرست الأساس لعملية السلام والعملية السياسية في ليبيا، لافتا إلى أن اجتماع اليوم والاجتماعات والمشاورات التي ستعقبه "ليست سوى الخطوات الأولى في طريق إعداد خطة تنفيذ ملموسة لانسحاب جميع المرتزقة والمقاتلين الأجانب والقوات الأجنبية من ليبيا، وهو الأمر الهام أيضا في ضوء الانتخابات البرلمانية والرئاسية القادمة".

كما أعرب عن أمله في أن يسفر اجتماع القاهرة عن "تفاهم متبادل بشأن اللبنات الأساسية وآليات التنسيق اللازمة للانسحاب، وأن يمكن من الاتفاق على الخطوات الأولى لعملية الانسحاب التي ستأخذ في الاعتبار تماما احتياجات ومخاوف ليبيا وجيرانها".

 من اجتماع 5+5
من اجتماع 5+5

وأشار إلى أنه يعول على التعاون الكامل للمشاركين في الاجتماع، وكذا دعم الاتحاد الإفريقي في هذا المسعى، معبرا عن التزام الأمم المتحدة بدعمها الكامل.

مشاركة دول الجوار

يذكر أن الاجتماعات ستستمر 3 أيام، ومن المقرر أن يشارك فيها مندوبو دول جوار ليبيا مثل السودان وتشاد والنيجر، إضافة إلى بعثة الأمم المتحدة.

وكان وزراء خارجية دول الجوار الليبي قد اتفقوا خلال اجتماعهم في الجزائر أغسطس الماضي، على دعم مبادرة استقرار ليبيا، والتنسيق مع اللجنة العسكرية 5+5 بشأن ملف انسحاب المرتزقة والقوات الأجنبية من الأراضي الليبية.