الدبيبة للمستشارة الأممية: إجراء الانتخابات في ليبيا هدفنا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا عبد الحميد الدبيبة، الأربعاء، أن الانتخابات هدف حقيقي لحكومته، مبيناً العمل بالتنسيق مع المفوضية لتوحيد الجهود في حال وجود قاعدة دستورية.

جاء ذلك، خلال استقبال الدبيبة، لمبعوث الأمين العام للأمم المتحدة زينينغا، ومستشارة الأمين العام في ليبيا ستيفاني وليامز، وعدد من أعضاء البعثة، حيث خصص اللقاء لمناقشة الوضع السياسي في ليبيا.

من جانبها، قدمت المستشارة تفصيلًا موجزا عن نتائج لقاء القاهرة بين لجنتي مجلسي النواب والدولة والتي تسعى لخلق قاعدة دستورية يمكن البناء عليها في إجراء الانتخابات.

ستيفاني وليامز وعبدالحميد الدبيبة في اجتماع حول ليبيا
ستيفاني وليامز وعبدالحميد الدبيبة في اجتماع حول ليبيا

إغلاق حقول وموانئ نفطية رئيسية

وفي ختام اللقاء تم مناقشة تداعيات إقفال النفط، والخطوات المتخذة من الحكومة تجاه هذه الأعمال غير المسؤولة، وضرورة وجود إجراءات قانونية ضد هذه التصرفات.

يذكر أنه منذ الأحد، أغلق زعماء قبائل في وسط وجنوب ليبيا حقول وموانئ نفطية رئيسية، احتجاجاً على استمرار الدبيبة في منصبه وعدم تسليمه السلطة إلى حكومة باشاغا، ما أدى إلى انهيار الإنتاج وإعلان المؤسسة الوطنية للنفط حالة القوة القاهرة.

يشار إلى أن مسألة القاعدة الدستورية وقانون الانتخابات من أكثر الملفات تعقيدا في ليبيا، حيث لا يزال محل خلاف دائم ومستمر بين الأطراف السياسية، نتج عنه انهيار العملية الانتخابية التي كانت مقررة في شهر ديسمبر من العام الماضي، كما قادت هذه الخلافات البلاد إلى انقسام سياسي جديد، منذ أن كلف البرلمان حكومة جديدة بقيادة فتحي باشاغا، عجزت حتى الآن عن الدخول إلى العاصمة طرابلس لمباشرة مهامها، بسبب رفض الحكومة الحالية برئاسة عبد الحميد الدبيبة تسليم السلطة قبل إجراء انتخابات.

ولم تتمكن ليبيا من إجراء الانتخابات في ديسمبر 2021 بسبب خلافات قانونية بين الأطراف المتنافسة، مما تسبب في انقسام البلاد بين إدارات متنافسة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة