المغرب: مقتل أحد جنودنا ضمن البعثة الأممية في الكونغو

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن الجيش المغربي وفاة أحد جنوده المشاركين في بعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية (مونسكو) متأثرا بجروح أصيب بها في إطلاق نار.

وأوضح بيان للقيادة العامة للقوات المسلحة أن الجندي أصيب في إطلاق نار خلال هجمات شنها مسلحون على عدد من المواقع أمس واليوم، وفق ما نقلت وكالة المغرب العربي للأنباء، أمس الثلاثاء.

كما أضاف البيان أن هذه الهجمات تسببت أيضا في إصابة 20 جنديا من القوات المغربية.

الحكومة تتوعد المعتدين

وقُتل ثلاثة من قوات حفظ السلام، الثلاثاء، في مدينتين في شرق الكونغو، وصرح قائد شرطة المدن الكولونيل بول نغوما لوكالة فرانس برس أن في بوتيمبو ثالث مدن إقليم شمال كيفو "سقط ثلاثة قتلى من عناصر بعثة الأمم المتحدة في جمهورية الكونغو الديمقراطية هم هنديان ومغربي وجريح واحد".

من جهتها، دانت الحكومة الكونغولية "أي شكل من أشكال الاعتداء على موظفي الأمم المتحدة ومنشآتها"، واعدة "بمحاكمة المسؤولين ومعاقبتهم بشدة".

مقر البعثة الأممية في الكونغو(أ ف ب)
مقر البعثة الأممية في الكونغو(أ ف ب)

يذكر أن مونوسكو، التي كانت تُعرف ببعثة الأمم المتحدة في الكونغو قبل 2010، تضم أكثر من 14 ألف عضو في قوات حفظ السلام.

وهي تعمل في جمهورية الكونغو الديموقراطية منذ العام 1999. وهي واحدة من أكبر وأكثر بعثات الأمم المتحدة كلفة في العالم بميزانية سنوية تبلغ مليار دولار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.