الرئيس التونسي: حان الوقت لمحاسبة المتربصين بالشعب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

أكد الرئيس التونسي قيس سعيد، اليوم الجمعة، أن الوقت قد حان لمحاسبة من وصفهم بالمتربصين بالشعب، مشدداً على أن هذا "مطلب مشروع للتونسيين".

وأضاف سعيد في تصريحات أدلى بها خلال لقائه وزير الشؤون الاجتماعية، مالك الزاهي، ونشرتها رئاسة الجمهورية على فيسبوك، أن الاتحاد التونسي للشغل حر في تنظيم مظاهراته لكن ليس حراً في أن يدعو الأجانب للمشاركة فيها.

مادة اعلانية

وتابع الرئيس التونسي "هناك من يريد أن يدعو بعض الأشخاص الأجانب للتظاهر في تونس، وهذا أمر غير مقبول على أي مقياس من المقاييس"، مشدداً على أن "تونس ليست بلد المظاهرات التي لا علاقة لها بمطالب الشعب التونسي".

"تونس ليست بستاناً"

وقال سعيد إن هناك من يتحالف مع من أرادوا الإفلات من المحاسبة والمساءلة، مضيفا أن "تونس ليست بستاناً أو أرضاً بلا سيد".

يذكر أن وزارة الخارجية التونسية دعت الثلاثاء الماضي، البعثات الدبلوماسية في بلادها إلى "عدم التدخل" في شؤونها الداخلية مستندةً في ذلك إلى تقارير إعلامية عن لقاءات جمعت دبلوماسيين أجانب بشخصيات تم توقيفها مؤخراً.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة