المنفي: اللاجئون السودانيون سيعاملون مثل الليبيين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال رئيس المجلس الرئاسي الليبي، محمد المنفي، إن اللاجئين السودانيين الذين دخلوا ليبيا هربا من الصراع في بلادهم، سيعاملون مثل الليبيين في جميع المجالات وخاصة التعليمية والصحية.

جاء ذلك، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، شدّد خلاله المنفي على مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للسودان سياسيا أو عسكريا.

مادة اعلانية

من جانبه، أكد البرهان الذي بدأ اليوم الاثنين، زيارة إلى العاصمة الليبية طرابلس، لبحث الأزمة في السودان والعلاقات الثنائية بين البلدين، أن السودانيين في ليبيا لا يشعرون بالغربة داخل ليبيا، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق على تعزيز علاقات التعاون الاقتصادي والعسكري.

توافد آلاف السودانيين

وفي الفترة الأخيرة، طرح توافد آلاف السودانيين على ليبيا خاصة على مدنها الجنوبية، مشكلا إنسانيا، لعدم قدرة السلطات المحلية على تغطية احتياجاتهم ونقص الخدمات الأساسية المتوفرة، خاصة الغذاء والماء والمأوى.

ولاحتواء هذه الأزمة، بدأت السلطات الليبية متمثلة في قوات الجيش الليبي، تنظيم قوافل إغاثة وتقديم مساعدات للنازحين السودانيين وهي عبارة على مخصصات غذائية وعلى أغطية وملابس وبطانيات وفرش، في محاولة لدعمهم وتخفيف أعباء الحرب عليهم.

في الأثناء، بدأت حكومة الوحدة الوطنية في طرابلس، ترتيبات لاستيعاب الطلاب السودانيين في المؤسسات التعليمية، حيث وجهت وزارة التربية والتعليم بتسجيل الطلاب في المدارس الليبية لمواصلة تعليمهم، نظرا للظروف التي تمر بها بلادهم.

ولا توجد إحصائيات رسمية عن أعداد السودانيين المتواجدين في ليبيا، لكن المصادر المحليّة رجحّت تجاوز أعدادهم الـ 50 ألفا، بينما يستمر تدّفق موجات إضافية من النازحين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.