سعداني: بوتفليقة سيترشح للانتخابات الرئاسية في أبريل

المعارضة منزعجة من إعلان محتمل لترشحه لأنها تدرك أن مرشح جبهة التحرير هو الفائز

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال عمار سعداني الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني (حزب الأغلبية في الجزائر) إن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة سيترشح للانتخابات الرئاسية المقررة في أبريل القادم.

وأوضح سعداني بأن المعارضة منزعجة من إعلان محتمل لبوتفليقة عن ترشحه، لأنها تدرك أن مرشح جبهة التحرير هو من سيفوز في الانتخابات.

ويملك حزب جبهة التحرير الوطني قدرات تعبوية وانتخابية هائلة في الجزائر وهو يملك 221 مقعدا في المجلس الشعبي الوطني (462 مقعدا).

واعتبر عدد من الخبراء أن المشاكل الصحية لبوتفليقة أضعفت فرضية ترشحه لولاية رابعة.

وأكد سعداني أن "القرار يعود للشعب سواء كان بوتفليقة مريضا أم لا، فإن الشعب هو من يقرر "دون أن يستبعد احتمال أن يقدم حزبه مرشحا آخر إذا لم يترشح بوتفليقة.

ويبلغ بوتفليقة من العمر76 عاما، وهو يحكم الجزائر منذ 14 عاما، وعاد إلى الجزائر في 16 يوليو 2013 بعد نحو ثلاثة أشهر من العلاج في فرنسا.

هذا وكشفت مصادر إعلامية أن رئيس الوزراء الأسبق علي بن فليس سيعلن ترشحه للرئاسة المقبلة في 19 يناير الجاري.

وأضافت المصادر أن منافس بوتفليقة سيعلن ترشحه في حفل سيحتضنه أحد فنادق العاصمة الجزائرية، وبحضور شخصيات جزائرية أغلبها دعمته خلال انتخابات 2004 والتي هُزم فيها أمام بوتفليقة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.