أرملة بلعيد: حزب النهضة مهّد الأجواء لفتنة قادت لقتل زوجي

قالت: الاغتيال مسؤولية الحزب الحاكم والداخلية التونسية لم تحمنا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

اتهمت بسمة خلفاوي، زوجة المعارض التونسي الراحل شكري بلعيد، حزب النهضة الحاكم، بأنه هيأ أجواء الفتنة في تونس عبر خطاباته في الجوامع، والتي حرضت على قتل المعارضين.

وشددت خلفاوي خلال برنامج "نقطة نظام"، على أن الاغتيال مسؤولية النهضة، لأنها لم تحمِ أولئك المعارضين وهي تملك السلطة.

ونفت أرملة بلعيد في الوقت نفسه أن تكون الداخلية التونسية قد وفّرت لها الحماية أو لابنتيها, مشيرة إلى عدم حصولها على الجواز الفرنسي هي أو ابنتاها عملاً بتوصية بلعيد الذي قال لها: "نحيا ونموت في تونس أنا وابنتيّ".

وستبث المقابلة كاملة على قناة "العربية" ضمن برنامج "نقطة نظام "الأسبوع القادم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.