.
.
.
.

"الذاكرة السياسية" مع وزير الخارجية الأميركي الأسبق جيمس بايكر

نشر في: آخر تحديث:

في الحلقة الأولى من ثلاثية يشرح وزير الخارجية الأميركي الأسبق جيمس بايكر أسباب تدهور العلاقات بين واشنطن وبغداد بعد انتهاء الحرب العراقية - الإيرانية حيث وصلت الى حد القطيعة فالحرب بعد غزو القوات العراقية للكويت في الثاني من أغسطس من العام 1990. ويشرح بايكر كذلك الأسباب التي دفعت بالولايات المتحدة الأميركية إلى استبعاد فرضية قيام الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين بغزو الكويت. بايكر سيتطرق في الحلقة الى ما دار من حوار بين صدام حسين والسفيرة الأميركية في بغداد آنذاك إبريل غلاسبي حيال الخلافات الحدودية بين بغداد والكويت، ويرد على الاتهامات الموجهة إلى بلاده في هذا الصدد.