على خطى العرب – الرحلة الثامنة

خطوات في الرياض

في الحلقة السادسة والعشرين من الرحلة الثامنة على خطى العرب، عيد اليحيى يقف في عام 1824 يوم تأسست الدولة الثانية للسعوديين على يد الإمام تركي بن عبد الله بن محمد آل سعود حتى عام 1932 يوم توحيد السعودية أي الدولة الثالثة. في عهد الدولة السعودية الثانية، أصبحت الرياض العاصمة بدلا من الدرعية حيث تأسس قصر الحكم في المدينة. في الجهة المقابلة وبعد نحو خمسين عاماً، يقع "المصمك" وهو الذي كان قصراً للإمام عبدالله بن فيصل ثم تحول بعد دخول الملك عبد العزيز إلى مبنى إداري وعسكري.. المصمك هو الشاهد على ملحمة استعادة الرياض وبدء المراحل التوحيدية وقيام الدولة السعودية الحديثة.