مقابلة خاصة

مقابلة خاصة مع فتحي باشاغا رئيس الحكومة الليبية المكلف من مجلس النواب

اعتبر رئيس الحكومة الليبية المكلفة من مجلس النواب فتحي باشاغا أن حكومته هي الشرعية لأنها نالت ثقة مجلسي النواب والدولة، بينما حكومة عبد الحميد الدبيبة لم تحظى إلا بتأييد الأمم المتحدة، وهي حكومة موقتة تم تحديد مدة ولايتها بسنة واحدة من أجل التحضير للانتخابات وقد فقدت شرعيتها بعدما سحب مجلس النواب الليبي الثقة منها. وفي "مقابلة خاصة" مع قناة العربية قال باشاغا: إن التدخل الدولي سبب مشاكل جمّة، والتوافق الليبي يحتاج إلى توافق داخلي ودولي لكي يتحقق. رئيس الحكومة الليبية المكلف من مجلس النواب أبدى تفاؤله بإمكان تحقيق المالصحة في ليبيا وعدّد أبرز الانجازات التي تم تحقيقها من أجل توحيد البنك المركزي وتوحيد قطاعي النفط والغاز.فتحي باشاغا دعا إلى أن تشمل المصالحة كل من عمل في ظل نظام القذافي والجماعات المسلحة التي حملت السلاح في ثورة فبراير من العام 2011.وطالب بإصدار عفو عام إنما يحفظ حقوق الشهصية للمتضررين.وعن القوات الأجنبية في ليبيا قال باشاغا: إن هذا القوات لن تخرج إلا قبل أن تتشكل حكومة منتخبة.