.
.
.
.

لماذا تجمعت هذه الجنسيات المختلفة في جبل الفيل بالعلا؟

نشر في: آخر تحديث:

مبادرة "عطاء كريم" هي إحدى المبادرات التي تم تفعيلها بشهر رمضان المبارك، والتي تهدف إلى إزالة المخلفات من 1000 موقع، وشارك بها أعضاء مجلس شباب العلا، ومجموعة من المبادرين في ساعات الصباح الأولى عند جبل الفيل، يحفزهم الجو الرمضاني، وحب الخير، والحفاظ على البيئة، والعمل بحديث نبينا الكريم "إماطة الأذى عن الطريق صدقة".

فلم توقفهم الأجواء الحارة في هذه الأيام الرمضانية، من المبادرة والمشاركة في مبادرة العطاء، من أجل تحقيق هدف واحد للمحافظة على بيئة الوطن، وشارك مجموعة الشباب والفتيات من المجتمع المحلي على مختلف الجنسيات، مع أعضاء مجلس شباب العلا، للحفاظ على المواقع السياحية، وجعل العلا أجمل في مبادرة "عطاء كريم".

وهدف هذه المبادرة المساهمة في صناعة جيل جديد من شباب العلا، للمشاركة في التنمية الاقتصادية والثقافية والسياحية التي تشهدها المملكة، من نهضة شاملة في جميع المناطق ومنها "العلا"، فالمحافظة على البيئة النظيفة مقياس لرقي ثقافة الأمم، وتقدمها، ودليل سمو على حضارتها.

ومجلس شباب وشابات أعمال العلا، تحت مظلة الجمعية التعاونية السياحية، ورسالته المساهمة في صناعة جيل جديد من أبناء العلا يساهم في تحقيق رؤية السعودية 2030.