فيروس كورونا

إلغاء عدد من "التصاريح الصحية" المتصلة بزيارة الحرمين

الوزير توفيق الربيعة أعلن عن مؤتمر ستنظمه الوزارة في مارس الجاري "لدعم المبادرين والمبتكرين لإثراء التجربة الرقمية في خدمات الحج والعمرة"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استعرضت وزارة الحج والعمرة أبرز المستجدات الخاصة بتنفيذ قرار رفع الإجراءات الاحترازية المتصلة بفيروس كورونا في المسجد الحرام والمسجد النبوي.

وأوضحت الوزارة أنه تم إلغاء التحقق من حالة التحصين في تطبيق "توكلنا" عند الدخول إلى المسجد الحرام والمسجد النبوي لكل ضيوف الرحمن، وكذلك إلغاء اشتراط تسجيل بيانات التحصين للحصول على تصريح العمرة في حالة القدوم من خارج المملكة.

وأشارت إلى إلغاء الحاجة للحصول على "تصاريح" للصلاة في المسجد الحرام ولزيارة النبي وصاحبيه، بينما سيتم الاستمرار بإصدار تصاريح لأداء مناسك العمرة وزيارة الروضة الشريفة. كما سيتم إيقاف تطبيق إجراءات التباعد في المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف، والاستمرار بالإلزام بلبس الكمامة أثناء التواجد فيهما.

ونوهت الوزارة إلى إلغاء اشتراط تقديم نتيجة سلبية لفحص (pcr) معتمد أو لفحص معتمد لمستضدات فيروس كورونا، وإلغاء شرط الحجر الصحي المؤسسي والحجر المنزلي على ضيوف الرحمن القادمين من خارج المملكة.

في سياق آخر، كشف وزير الحج والعمرة الدكتور توفيق الربيعة عن مؤتمر ستنظمه الوزارة في مارس الجاري "لدعم المبادرين والمبتكرين لإثراء التجربة الرقمية في خدمات الحج والعمرة".

وقال الربيعة إن المؤتمر سيحمل عنوان "تحدّي الحج والعمرة" وسيقام في 20 مارس الجاري وسيُعلن عن تفاصيله قريباً، داعياً القطاع الخاص والمبتكرين للمشاركة فيه.

الربيعة خلال "الملتقى العلمي الـ21 للحج والعمرة والزيارة"
الربيعة خلال "الملتقى العلمي الـ21 للحج والعمرة والزيارة"

وأكد خلال كلمة له أمس الأربعاء في "الملتقى العلمي الـ21 للحج والعمرة والزيارة" الذي تنظمه جامعة أم القرى، أهمية دور القطاع الخاص في إثراء التجربة الرقمية في خدمات الحج والعمرة، لافتاً إلى أن أغلب ابتكارات التطبيقات في العالم وأكثرها نجاحاً هي من ابتكار الشركات وليس الحكومات.

وأضاف أن التطوير هو من صميم عمل الوزارة، ولكن إسهامات القطاع الخاص لها دور بارز في ذلك، مبيناً أنه سيُتاح للقطاع الخاص الدخول على الأنظمة المتعلقة بخدمات الحجز لأداء العمرة أو الصلاة في الروضة وغيرها، وإتاحة البيانات كاملة لاستخدامها بشكل فعّال.

وأشار الربيعة إلى أن الوزارة توفر جميع الإمكانات والتسهيلات للجامعات ومراكز الأبحاث والقطاع الخاص لتمكينها من تقديم حلول متميزة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة