السودان

وصول 91 سعودياً ورعايا 12 دولة من السودان إلى جدة

وزارة الخارجية السعودية: بدء ترتيب إجلاء المواطنين السعوديين ورعايا من دول شقيقة من السودان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

وصل 91 مواطناً سعودياً ونحو 66 شخصاً من رعايا 12 دولة تم نقلهم بحراً من بورتسودان إلى جدة، في عملية إجلاء نفذتها القوات البحرية الملكية السعودية بإسناد من مختلف أفرع القوات المسلحة.

وذكرت وزارة الخارجية السعودية في بيان، أنه إنفاذاً لتوجيهات القيادة، وصل مواطنو المملكة الذين تم إجلاؤهم من السودان وعدد من رعايا الدول الشقيقة والصديقة، بينهم دبلوماسيون ومسؤولون دوليون، مضيفة أن الرعايا الأجانب يمثلون 12 جنسية، هي: الكويت، وقطر، والإمارات، ومصر، وتونس، وباكستان، والهند، وبلغاريا، وبنغلاديش، والفلبين، وكندا، وبوركينا فاسو، حيث عملت الرياض على توفير كامل الاحتياجات الأساسية لهم تمهيداً لتسهيل مغادرتهم إلى بلدانهم.

واستقبل المهندس وليد الخريجي، نائب وزير الخارجية السعودي، الدفعة الأولى من المواطنين والرعايا الأجانب لدى وصولهم إلى قاعدة الملك فيصل البحرية في الأسطول الغربي بجدة، على متن سفينة "جلالة الملك الجبيل"، مؤكداً أن القيادة تعمل دائماً على راحة المواطنين السعوديين في الخارج.

وفي وقت سابق من اليوم كانت وزارة الخارجية السعودية قد أعلنت بدء ترتيب إجلاء المواطنين السعوديين وعدد من رعايا الدول الشقيقة والصديقة من السودان إلى المملكة.

وجاء في بيان لوزارة الخارجية نشرته وكالة "واس"، أن هذه الإجراءات تأتي إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بمتابعة ورعاية مواطني المملكة في السودان.

وأوردت قناة "الإخبارية" نبأ عن وصول سفن إجلاء من السودان إلى جدة.

هذا وقال السفير السعودي بالسودان لقناة "العربية" إن "3 مواكب نقلت المواطنين السعوديين ورعايا بعض الدول" إلى بورتسودان تمهيداً لإجلائهم، مضيفاً أن "المواكب لم يتم اعتراضها حتى وصولها لبورتسودان".

 إجلاء السعوديين من السودان - تصوير سلطان السلمي

الكويت تعلن إجلاء كافة المواطنين الراغبين في العودة من السودان

ومن جانبها، أعلنت الكويت، اليوم السبت، إجلاء كافة المواطنين العالقين في السودان الذين رغبوا في العودة من هناك.

وقالت الخارجية الكويتية في بيان، إن هؤلاء المواطنين وصلوا مدينة جدة السعودية سالمين، وجارٍ نقلهم إلى البلاد.

وأضافت الوزارة أنها قامت "بتنفيذ عملية طارئة لإجلاء المواطنين الكويتيين العالقين في السودان جرّاء الاشتباكات المسلحة والتطورات الأمنية الحرجة التي تشهدها جمهورية السودان".

وتقدمت الخارجية الكويتية بالشكر للسلطات السعودية على "التنسيق وتوفير كافة التسهيلات التي قدمتها لنقل وإجلاء المواطنين إلى مدينة جدة".

وكانت الأوضاع قد تأزمت في السودان منذ أواخر شهر رمضان، وتعرضت إحدى طائرات الخطوط السعودية من طراز إيرباص لحادث في مطار الخرطوم الدولي. وقد تم تعليق جميع رحلات الخطوط الجوية السعودية من وإلى السودان حتى إشعار آخر.

يأتي هذا بينما يشهد السودان اشتباكات بين الجيش وقوات الدعم السريع في العاصمة الخرطوم وأماكن أخرى من البلاد.

وكانت السعودية قد دعت جميع الأطراف في السودان إلى تغليب لغة الحوار وضبط النفس وتوحيد الصف، بما يسهم في استكمال ما تم إحرازه من توافق، ومن ذلك الاتفاق الإطاري الهادف إلى التوصل لإعلان سياسي يتحقق بموجبه الاستقرار السياسي والتعافي الاقتصادي والازدهار للسودان.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.