.
.
.
.

التغريد حلال لطالبان وحرام عليه.. ترمب غاضب من تويتر

المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد نشر تحديثات عبر تويتر عن تقدم الحركة

نشر في: آخر تحديث:

انتقد الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب، موقع تويتر لسماحه لعناصر طالبان بإرسال رسائل عامة بينما لا يزال هو ممنوعاً من استخدام المنصة.

وأدان ترمب في مقابلة مع قناة "نيوز ماكس" المنصة، قائلاً "أمرٌ مخزٍ عندما تعتقد أن لديك قتلة وسارقين وديكتاتوريين مسموحا لهم باستخدام المنصة فيما رئيس الولايات المتحدة الذي كان لديه مئات الملايين من الناس محظور".

في المقابل، سُمح للمتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد بنشر تحديثات عن تقدم الحركة، واصفاً كيف استولت الوحدات العسكرية التابعة له على العاصمة كابل.

وبحلول أمس الأربعاء، ظل حساب مجاهد نشطاً بأكثر من 322 ألف متابع.

تغريدات المتحدث باسم طالبان
تغريدات المتحدث باسم طالبان

من جهته، قال متحدث باسم تويتر، إن الوضع في أفغانستان يتطور بسرعة، مشيراً إلى أن هناك أشخاصاً في البلاد يستخدمون تويتر لطلب المساعدة.

وأضاف أن الأولوية القصوى لتويتر هي الحفاظ على سلامة الناس، لافتاً إلى أن المنصة تواصل تطبيق قواعدها بشكل استباقي ومراجعة المحتوى الذي قد ينتهك قوانين تويتر، وتحديداً السياسات ضد تمجيد العنف والتلاعب بالمنصة.

حساب ترمب المحظور (رويترز)
حساب ترمب المحظور (رويترز)

يذكر أن موقع تويتر أعلن حظر ترمب في 8 يناير/كانون الثاني الماضي، وأوقف حسابه الذي يضم أكثر من 80 مليون متابع بشكل دائم، وذلك بعد أحداث الكونغرس.