.
.
.
.

هل تذكرون البرك الحمراء عند البحر الميت؟.. هذا سببها

السلطات أكدت أنها معزولة عن البحر ولن تؤثر على مياهه أبداً

نشر في: آخر تحديث:

منتصف الشهر الجاري، وتحديداً يوم الثاني عشر من أيلول/سبتمبر، انشغلت الأوساط بانتشار صور لبركة حمراء في منطقة البحر الميت تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي بكثرة، ما استدعى تدخل وزارة الري للتعليق على الموضوع.

وأعلنت الوزارة حينها أن فرقا مختصة أخذت عينات لفحص البركة وأرسلت إلى المختبرات لتحليلها، مؤكدة الإعلان عن النتائج فور صدورها.

واليوم بعد أسبوعين من الحادث، كشفت الأمينة العامة لسلطة وادي الأردن منار محاسنة، أن نتائج فحوصات المياه الحمراء أكدت أن سبب التلون يعود لمادة المنغنيز، والتي تواجدت بالمياه بكميات عالية، مؤكدة أنها لا تشكل أية خطورة.

كما لفتت في تصريح لوسائل إعلام أردنية محلية، أن هناك تجارب أخرى قيد الإنجاز لم يتم الإعلان عن نتائجها بعد.

وقد تحركت السلطات بعد منشورات كثيرة تحمل صوراً كانت تناقلها رواد مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن تساءل فيها الناس عن تلك البركة الحمراء الذي ظهرت فجأة، حيث لوحظ خروج مياه بلون مختلف.

فيما أفاد آخرون حينها بأن منسوب المياه قد ارتفع في تلك المنطقة عن الطبيعي.

إلى أن أكدت وزارة الري أن تلك بركة المياه هذه معزولة عن البحر ولن تؤثر على مياه البحر الميت أبداً.