بعدما أغضب كييف.. ماسك يطلق عاصفة بحل لتايوان!

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

بعد الجدل الكبير الذي أثاره أغنى رجل بالعالم بإعلانه حلاً للأزمة الأوكرانية الأسبوع الماضي، لم يحظ بإعجاب الجميع على ما يبدو لاسيما كييف، عاد إيلون ماسك وقدم بمقترحا جديدا لكن هذه المرة لمعضلة الصين وتايوان.

فقد رأى صاحب تسلا، أن هناك إمكانية لإنهاء التوترات بين بكين والجزيرة من خلال تخلي الصين عن بعض من سيطرتها المحكمة على تايوان رغم الحكم ذاتي.

"منطقة إدارية خاصة لتايوان"

وأضاف أن اقتراحه يتعلق بتحديد منطقة إدارية خاصة لتايوان، مشيراً إلى أنه أمر مستساغ بشكل معقول، ورغم ذلك لفت إلى أنه لربما قد لا ينال رضا الجميع، بحسب ما جاء في مقابلته مع صحيفة "فايننشال تايمز".

كما تابع أنه من الممكن أن تتبع بكين نظاماً أسهل قليلاً بالتعامل نسبة لما هو مطبّق في هونغ كونغ.

كذلك رأى إلى أن اندلاع صراع بشأن تايوان بات أمراً حتمياً، محذراً من تأثيره المحتمل ليس فقط على تسلا التي تملك مصنعاً كبيراً في شنغهاي، بل أيضا على شركات كبرى أخرى كـ "آبل"، وأيضاً على الاقتصاد العالمي بشكل كامل.

أزمة بعد اقتراح آخر

يشار إلى أن بكين، التي تقول إن تايوان إحدى مقاطعاتها، كانت هددت بالعمل لإخضاعها لسيطرتها، ولم تستبعد استخدام القوة.

في حين تعارض حكومة تايوان بشدة مطالبات الصين بالسيادة، وتقول إن سكان الجزيرة البالغ عددهم 23 مليونا هم فقط من يمكنهم تقرير مستقبلها.

وأتى اقتراح ماسك بعد أسبوع من اقتراح آخر كان فجّر غضباً أوكرانياً، حين طالب كييف بتنازل دائم عن شبه جزيرة القرم لروسيا، على أن تجرى استفتاءات جديدة تحت رعاية الأمم المتحدة لتحديد مصير الأراضي التي تسيطر عليها روسيا.

كما طالب بأن توافق أوكرانيا على أن تصبح دولة محايدة.

وطلب ماسك من مستخدمي تويتر إبداء رأيهم في خطته، مما أثار انتقادات حادة طالته من الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.