.
.
.
.

سكولاري "ينفعل" بسبب كوستا

دخل في شجار مع صحافي استفزه بكثرة أسئلته عن اللاعب

نشر في: آخر تحديث:

كشف المدير الفني للمنتخب البرازيلي لكرة القدم، أمس الخميس، عن ضيقه من الأسئلة التي وُجّهت إليه حول قرار المهاجم دييغو كوستا لاعب أتلتيكو مدريد بخوض كأس العالم 2014 مع إسبانيا بدلاً من البرازيل.

وفي مؤتمر صحافي للإعلان عن قائمة المدعوين للمشاركة في مباراتي هندوراس وتشيلي الوديتين في نوفمبر المقبل، لم يكتفِ "فيليباو" برفض الإجابة عن تساؤلات تتعلق بهداف الدوري الإسباني، بل أيضاً دخل في شجار مع صحافي أصرَّ على السؤال عن الأمر.

وردّ سكولاري منفعلاً على صحافي ذكّره بأنه هو نفسه استقال من تدريب منتخب البرازيل من أجل تدريب البرتغال في كأس العالم 2006 في ألمانيا: "هذا السؤال مضحك. سأجيب عليه في غضون أربعة أو خمسة أعوام".

ونفى المدرب أيضاً أن يكون غاضباً بسبب قرار كوستا رفض فرصة اللعب مع أبطال العالم خمس مرات في المونديال المقبل.

وأكد فيليباو: "لا تضعوا كلاماً على لساني. لقد استبعدته من قائمة المدعوين. ليس لديّ أكثر من ذلك"، وذلك بعد يومين من تأكيده في مقابلة مع الصفحة الرسمية للاتحاد البرازيلي لكرة القدم أن كوستا "يولي ظهره لحلم الملايين بتمثيل فريقنا المتوج بطلاً للعالم خمس مرات في مونديال البرازيل".

وجاءت الإشارة الوحيدة غير المباشرة من سكولاري لكوستا عندما سأله صحافي عما إذا كان سيعدل إذا ما عاد به الزمن إلى الوراء عن قرار ضم لاعب الوسط ديكو -المولود في البرازيل - إلى المنتخب البرتغالي صاحب المركز الرابع في مونديال ألمانيا 2006.

وقال: "لو عاد بي الزمن لما تغيّر موقفي؛ لأن ديكو لم يلعب قط للمنتخب البرازيلي، ولو لثانية واحدة. لم يتم استدعاؤه قط. هناك فارق كبير".