.
.
.
.

سواريز ورفاقه.. مرشحون لافتتاح استاد الملك عبدالله

نشر في: آخر تحديث:

اتفق الاتحاد السعودي لكرة القدم عبر وسيط دولي مع نظيره في أوروغواي لإقامة مباراة ودية بين المنتخب السعودي ومنتخب أوروغواي أوائل العام المقبل في استاد الملك عبدالله في جدة.

وسيحضر مهاجم ليفربول سواريز ورفاقه الذين اقتربوا من التأهل لمونديال البرازيل بعد فوزهم، الأربعاء الماضي، على منتخب الأردن بخماسية نظيفة في عمّان في ذهاب الملحق إلى عروس البحر الأحمر جدة للمشاركة في احتفالية افتتاح الاستاد الأحدث في الخليج والملقب "بالجوهرة".

وأكدت مصادر خاصة لـ"العربية.نت" أن هناك مقترحا بأن يحتضن الاستاد الجديد مباراة استعراضية بين قطبي إسبانيا ريال مدريد وبرشلونة إلا أن ارتباطهما وازدحام جدولهما حال دون ذلك، كما أن هناك وجهة نظر أخرى تفضل أن يشارك المنتخب السعودي في افتتاحية الاستاد مع منتخب آخر.

وكانت الشركة المنفذة للاستاد قد وصلت الى مراحل متقدمة حيث أتمت في الأيام الماضية عملية زراعة أرضية الملعب الأول في السعودية الذي لا يحوي مضمارا للألعاب المختلفة وينتظر أن يتم تسليمه نهاية العام الحالي.

وتقدر تكلفة المشروع بملياري ريال ويتسع لـ 60 ألف متفرج و١٨ مقصورة خاصة للتأجير وصالة للرياضات المتعددة بـسعة عشرة آلاف متفرج ومضمار خارجي ومنصة لألعاب القوى، ومرافق تدريبية وتطويرية في كرة القدم والتنس وألعاب القوى ومسجد ومرافق ملكية لاستضافة أكثر من 200 شخص وغرف للاجتماعات ومؤتمرات وصالة استقبال.