.
.
.
.

احتراف الحكم السعودي وحمايته!

محمد يحيى الشهراني

نشر في: آخر تحديث:

فجر رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم عادل عزت مفاجأة للوسط الرياضي عن نية الاتحاد تطبيق احتراف الحكام، وقال اننا سنقدم اول دفعة من الحكام المحترفين المفرغين لمهنة التحكيم خلال العام القادم، وسوف نعمل جاهدين على هذه الخطوة التي ستكون بمثابة النقلة النوعية لأول مرة على مستوى تاريخ التحكيم السعودي، عزت لم يشر إلى رفع مكافأة الحكم السعودي لكنه وعد رئيس الحكام العواجي بصرف مستحقات الحكام المتأخرة في وقت قريب جدا، وبشّر عزت الحكام على هامش الاجتماع الشهري قبل أمس بأن خطة الاتحاد المالية في المستقبل هي صرف مكافآت الحكام بصفة شهرية وضمان عدم تأخرها.

لجنة الحكام المكلفة ويطلق عليها لجنة الطوارئ أمامها تحديات صعبة لعل أهمها إعادة الثقة في الحكم السعودي بعد أن تم رفع طاقم الحكام الأجانب إلى 8 أطقم لكل ناد وقد تصبح فعلياً 16 طاقما إذا تم التنسيق بين الأندية، قضية التشكيك في الحكام والتحكيم السعودي لم تنته منذ سنين ولن تنتهي رغم تغيير رؤسائها ورغم السماح بجلب طواقم تحكيم أجنبية إلا أن المشكلة ما زالت قائمة، وعلى اتحاد عادل عزت أن ينظر لمصلحة التحكيم وتطوير الحكم من خلال دعمه وحمايته ورفع مكافأته وتفريغه قبل المباراة المكلف بإدارتها بيوم وبعدها بيوم آخر.

حكامنا فيهم الخير والبركة بس لو يسلمون من رؤساء الأندية الذين يشككون بنزاهة الحكم السعودي ويشككون بقدراتهم التحكيمية واغلب الرؤساء- الله يهديهم- يبررون هزائمهم ويغطون فشلهم وفشل فرقهم باتهام الحكام والتشكيك في ذممهم!

الحكام بشر وأخطاء الحكم جزء من لعبة كرة القدم ويجب على رؤساء الأندية واللاعبين والإداريين والمدربين تقبل ذلك والاقتناع به وليس مبرراً لكائن من كان أن يتهجم على الحكام تصريحاً أو تلميحاً.

*نقلا عن اليوم السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.