.
.
.
.

باجيو: عدم مشاركة إيطاليا في المونديال بسبب الفوز باليورو "جنون"

نشر في: آخر تحديث:

كشف أسطورة الكرة الإيطالي روبرتو باجيو أن عدم منح إيطاليا بطاقة التأهل مباشرة إلى نهائيات كأس العالم 2022 لكرة القدم إثر تتويجها بكأس الأمم الأوروبية، كان "جنونا".

وتغلب المنتخب الإيطالي على نظيره الإنجليزي بضربات الجزاء الترجيحية في نهائي كأس الأمم الأوروبية في يوليو الماضي ليتوج باللقب، لكنه خسر بعدها أمام مقدونيا الشمالية في مارس الماضي في الملحق الفاصل المؤهل للمونديال.

وجاءت تلك الهزيمة ليخفق المنتخب الإيطالي في التأهل لنهائيات المونديال للمرة الثانية على التوالي، حيث غاب عن مونديال روسيا 2018، وسيغيب عن مونديال قطر 2022.

وخسر المنتخب الإيطالي، الذي يدربه روبرتو مانشيني، أمام نظيره الأرجنتيني صفر - 3 يوم الأربعاء في مباراة "كأس فيناليسيما" التي تجمع بين بطل أوروبا وبطل أميركا الجنوبية.

وأظهرت المباراة فارق المستويات بين المنتخبين، وقال كثيرون إن المنتخب الأرجنتيني تحت قيادة ليونيل سكالوني قد يكون مرشحا قويا في مونديال قطر 2022.

وكان سكالوني قد صرح خلال إعداد المنتخب الأرجنتيني للمباراة، بأن المنتخب الإيطالي كان يستحق المشاركة في المونديال.

وجاء رأي باجيو مشابها حيث قال إنه كان من المفترض منح إيطاليا بطاقة التأهل مباشرة للمونديال إثر تتويجها بالبطولة الأوروبية.

وقال باجيو يوم الخميس في تصريحات نشرتها صحيفة "لا جازيتا ديللو سبورت": أكثر شيء مخز هو أن إيطاليا لم تتأهل مباشرة إلى قطر بفوزها بالبطولة الأوروبية.

وأضاف:هو أمر مخز، يبدو الأمر جنونيا بالنسبة لي، لو كنت مكان هؤلاء، لا أعرف حقا كيف كان سيبدو رد فعلي.

وتابع: هو أسوأ أمر يمكن تقبله، لأنه في مباراة مدتها 90 دقيقة، يمكن أن يحدث أي شيء، هل يفترض أن خطأ واحدا يبقيك في المنزل؟

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة