.
.
.
.

صحافة مدريد تضغط على إدارة النادي من أجل سولاري

نشر في: آخر تحديث:

حثت الصحف الإسبانية الصادرة يوم الاثنين، نادي ريال مدريد الإسباني حامل لقب دوري أبطال أوروبا في المواسم الثلاثة الماضية، على تثبيت التعاقد مع المدرب الأرجنتيني سانتياغو سولاري بصفة دائمة.

وكان النادي الملكي سمى سولاري مدربا مؤقتا في 29 أكتوبر الماضي خلفا للمدرب المقال غولن لوبيتيغي، بعد خسارة الفريق المذلة أمام مضيفه برشلونة متصدر الدوري وحامل اللقب 1-5 في ملعب كامب نو.

وتصدرت "سولاري يستحق الاستمرار" عناوين صفحات الصحف الإسبانية، وطاولت المدرب الذي ينتهي عقده الموقت بموجب لوائح الاتحاد الإسباني يوم الاثنين، والمتوقع استمراره في مهماته بعد النتائج المميزة التي حققها الفريق تحت قيادته.

آخر الانتصارات الفوز على سلتا فيغو (4-2) في الدوري يوم الأحد، والعودة على مسافة أربع نقاط من المتصدر برشلونة الذي سقط 3-4 أمام ضيفه ريال بيتيس في المرحلة 12. وحقق ريال مدريد تحت قيادة التقني الأرجنتيني "42 عاما" أربعة انتصارات في كل المسابقات التي خاضها، وسجل 15 هدفا واهتزت شباكه مرتين فقط، وهي البداية الأفضل لمدرب مع الفريق الملكي في مبارياته الأربع الأولى.

وعنونت صحيفة "ماركا" الأكثر قراءة في إسبانيا في صدر صفحتها الأولى "سولاري محظوظ"، مع نشر صورة للمهاجم الفرنسي كريم بنزيمة، صاحب الهدفين في مرمى سلتا فيغو. وقالت: هذه هي الصورة الأفضل لبنزيمة. الريال استعاد مجددا قوته الضاربة.

والشيء عينه تناولته صحيفة "آس" في صفحتها الأولى بنشرها:يستحق سولاري الاستمرار مع 15 هدفا في أربع مباريات.

وفي برشلونة، توصلت الصحف الكاتالونية إلى اقتناع بان أزمة ريال مدريد، التي بلغت ذروتها مع إقالة المدرب لوبيتيغي وتعيين سولاري خلفا له، انتهت وقالت صحيفة "سبورت" الكاتالونية في صفتحتها الأولى: لاعبو ريال مدريد يمددون عقد سولاري.

وكان مدير العلاقات المؤسساتية في ريال مدريد، النجم السابق إميليو بوتراغوينيو، أكد يوم الأحد أن سولاري سيواصل الاستمرار في منصبه بعد انتهاء الفترة القانونية لعقده المؤقت.

وأشارت صحيفة "ماركا"، بأنه لن يكون هناك أي تعليق رسمي متوقع صدوره يوم الاثنين من حيث المبدأ من نادي ريال مدريد في شأن تثبيت عقد سولاري. إلا ان هذه النقص في التواصل يؤكد، في مضمونه، أن النادي تخلى عن فكرة الحل الخارجي الاستعانة بالمدربين الإيطالي أنطونيو كونتي والإسباني روبرتو مارتينيز وغيرهما، مع تقديم خيار الإبقاء على سولاري، المدرب السابق للفريق الرديف في النادي.

وكتب مدير صحيفة "آس" ألفريدو ريلانيو في مقالته: حصد ريال مدريد كل النقاط من أجل منح سولاري الرصيد الكافي للبقاء.

وتابع: وصل إلى النادي بصفة مدرب موقت، لعدم وجود منافس له، الا انه ومع نهاية فترة الاستعانة به بصفة مؤقتة جاءت الانتصارات الأربعة التي حققها الفريق، لتعزز رصيده بشكل مقنع. هناك أيضا الاهداف الـ 15 التي سجلها اللاعبون مقابل اهتزاز الشباك مرتين فقط، فضلا عن الانطباع عن إدارة جيدة للامور.