بيكيه بعد الانفصال عن شاكيرا: أطفالي تعرضوا للخطر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

هدد الإسباني جيرارد بيكيه مدافع نادي برشلونة باتخاذ إجراءات قانونية صارمة تجاه من تطفلوا على حياته الشخصية منذ انفصاله عن شاكيرا شريكته السابقة مطلع شهر يونيو الماضي، قائلاً بأن طفليه من المغنية الكولومبية الشهيرة تعرضا إلى الخطر.

وانتشرت عدة أخبار منذ يونيو الماضي تكشف الحياة الشخصية للاعب الدولي السابق بدءا من إشاعات انفصاله عن شاكيرا التي قضى مع 12 عاما قبل انفصالهما بشكل رسمي وصولا إلى نشر تفاصيل متعلقة بشريكته الجديدة بالإضافة إلى الملاهي الليلية التي يرتادها وغيرها.

وفي مطلع يونيو الماضي نشرت شاكيرا بيانا تؤكد فيه انفصالها عن شريكها الإسباني "من المؤسف بأننا نؤكد انفصالنا ولكن من أجل حياة أفضل لأطفالنا وهم أولويتنا القصوى فإننا نطالب باحترام خصوصيتنا". ومنذ أصدرت شاكيرا البيان انتشرت تقارير تكشف هوية صديقة بيكيه الجديدة والتقطت صوراً لهما في مناسبات مختلفة.

ونشر مدافع إسبانيا السابق بيانا يوم الخميس يهاجم فيه الجهات الإعلامية الإسبانية عبر فريقه القانوني: منذ انفصال بيكيه وشاكيرا في يونيو نشرت عدة إشاعات وأخبار غير دقيقة عن اللاعب وعائلته وحياته الشخصية وخصوصيته، تلك التقارير والصور لم تؤثر سلبا فقط على صورته وشرفه بل تعد هجوما قويا على حقوق أطفاله والذي يعد الحفاظ على سلامتهم وأمنهم أكبر اهتمامات بيكيه.

وأضاف البيان: في الوقت نفسه، مراقبة "صائدي المشاهير" والإعلاميين لبيكيه وعائلته استمرت، ما دعا موكلنا إلى تغيير جدوله اليومي فقط من أجل حماية أطفاله وعائلته والمقربون منه، احترم جيرارد بيكيه دائما العمل الإعلامي ومدى أحقيتهم بالحصول على المعلومات ويعلم أهميتهم في المجتمع إلا أنهم في الأسابيع الماضية وصل بهم أن تدخلوا في حياته الشخصية بشكل غير قانوني، ما أجبر موكلنا على اتخاذ قرارات احترازية وإجراءات قانونية تجاه من انتهكوا خصوصية عائلته وعرضوا أطفاله للخطر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.