بايرن ميونخ ينعى أسطورته الخالدة بيكنباور

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

قال نادي بايرن ميونخ الألماني لكرة القدم، إن عالمه أصبح أكثر قتامة وصمتا وفقرا بعد وفاة نجمه الأسطوري فرانز بيكنباور.

وذكر بايرن في بيان له: النادي الأكثر تتويجا في ألمانيا ينعي أسطورته فرانز بيكنباور، القيصر الفريد من نوعه، لولاه لم يكن لبايرن أن يصبح النادي الذي عليه الآن، بيكنباور توفي، الأحد، عن عمر 78 عاما، محاطا بعائلته في سالزبورغ.

وقال هيربرت هاينر، رئيس النادي: لا توجد كلمات للتعبير عن حزننا والفجوة التي تركها فرانز بيكنباور وراءه.

وأضاف: كلاعب جلب لنا إحساس السهل الممتنع والروعة والسحر في أرض الملعب، فرانز بيكنباور جلب السحر حتى بعد اعتزاله اللعب، لقد ترك بصمة هائلة في بايرن ميونخ وكرة القدم، ولا يمكن اختصار مسيرته في الألقاب.

وتابع: عائلة بايرن ميونخ ممتنة له للأبد، وشخصيا أنا حزين على وفاة صديق.

من جانبه قال يان كريستيان دريسن، الرئيس التنفيذي لبايرن ميونخ: هذه واحدة من أكثر الأيام حزنا في تاريخ النادي، تاريخ بايرن ميونخ والكرة الألمانية لا يمكن أن يحكى بدون فرانز بيكنباور.

وأضاف: نحن ننعي فقد واحدا من أعظم شخصيات البلاد. تأثيره على بايرن ميونخ ليس له مثيل، كلاعب وكمدرب وكرئيس للنادي، فرانز بيكنباور كان رائعا في كل ما فعله، سنتذكره للأبد وسيظل في قلوبنا على أنه القيصر الوحيد في الكرة الألمانية.

وانضم بيكنباور إلى بايرن ميونخ في سن 13 عاما، ولعب في الفريق الأول بين عامي 1964 و1977 وحقق أول أربع ألقاب مع النادي من أصل 32 في الدوري الألماني، وفاز بكأس ألمانيا أربع مرات ودوري أبطال أوروبا ثلاث مرات متتالية بين عامي 1974 و1976، وكأس أبطال الكؤوس الأوروبية، وكأس إنتركونتننتال.

وكان بيكنباور جزءا من العصر الذهبي لبايرن ميونخ والذي ضم أيضا سيب ماير وأولي هونيس وجيرد مولر، وقد خاض 582 مباراة مع الفريق وسجل 74 هدفا.

وكان بيكنباور، الذي فاز بكأس العالم كلاعب في عام 1974 وكمدرب في 1990، قد عاد للتدريب على فترات، بين عامي 1994 و1996، كما أنه تولى رئاسة النادي بين عامي 1994 و2009.

وقال هونيس، الذي أصبح رئيسا للنادي بعد بيكنباور وسبق وأن زامله في الملعب: فرانز بيكنباور هو أعظم شخصية عرفها بايرن ميونخ في تاريخه كلاعب وكمدرب وكرئيس وكرجل، لا ينسى، لن يوجد من يوازيه أبدا، الناس يمكنهم القول بأنهم شاهدوا كرة القدم أيام فرانز بيكنباور.

وأضاف: لقد كان صديقا لي، ورفيقا فريدا من نوعه، وهدية لنا جميعا، عزيزي فرانز أرقد بسلام.

وقال كارل هاينز رومينيغه، الرئيس التنفيذي السابق للنادي، وهو لاعب آخر في بايرن ميونخ بدأت مسيرته بالنادي قبل فترة قصيرة من مغادرة بيكنباور:أنا مصدوم للغاية، فرانز بيكنباور أعاد كتابة تاريخ الكرة الألمانية ووضع عليها بصمة ستدوم.

وأضاف: لقد كان قائدي في بايرن ميونخ، ومدربي في المنتخب الوطني ورئيسنا في بايرن، ومع كل تلك الأدوار لم يكن فقط ناجحا، بل كان فريدا من نوعه كشخص، كان يحترم جميع الناس لأن الجميع متساوون في عين فرانز.

وتابع رومينغيه: كرة القدم الألمانية فقدت رمزا عظيما في تاريخها، سنفتقده بشدة، شكرا لك على كل شيء عزيزي فرانز.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.