مغتصب و"لص".. داني ألفيش متهم بارتكاب جريمة جديدة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

بعد أن دفع البرازيلي داني ألفيش، كفالة مليون يورو للحصول على الحرية المؤقتة عقب محاكمته في قضية الاعتداء الجنسي والتي حكم عليه بسببها بالسجن لمدة 4 سنوات ونصف السنة، ظهرت قضية جديدة ضد اللاعب البرازيلي السابق.

وبحسب صحيفة "ماركا" الإسبانية، سيتعين على الظهير الأيمن التاريخي لبرشلونة أن يواجه العدالة مجددا في قضية سرقة أدبية. وأضاف التقرير: استنكر الملحنان جوليانو ماتيوس وتياغو أغنية نشرها ألفيش قبل سنوات قام بأدائها كجزء من مشروع الأمم المتحدة لمحاربة المعلومات المضللة أثناء فترة وباء فيروس كورونا.

وشارك في العمل، بقيادة داني ألفيش، فنانون موسيقيون آخرون، ويدعي الملحنان أن لاعب كرة القدم السابق استبعد بشكل احتيالي أسماء المبدعين الحقيقين، وهو اتهام وصفته "ماركا" بـ "الأكثر خطورة"، وزادت: لأنه يشير إلى أن الأمم المتحدة استخدمت عملا من تأليف مسروق، في حملة ناضلوا فيها، على وجه التحديد، لمحاربة الأخبار الكاذبة حول الوباء.

ونفى محامي داني ألفيش الاتهامات، وقال: تم تصميم العمل حصريا بواسطة داني ألفيش، إنهم يريدون إثراء أنفسهم بشكل غير مشروع.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.