.
.
.
.

رباعيات الزعيم

جاسب عبد المجيد

نشر في: آخر تحديث:

وضع فريق العين حداً للتنافس على لقب دوري الخليج العربي لكرة القدم لموسم 2017ـ‏‏‏ 2018 عندما تغلب على النصر برباعية نظيفة وحقق لقبه الـ 13 قبل نهاية المنافسة بجولة واحدة.
قدم الزعيم هذا الموسم سيمفونيات سباعية وسداسية ورباعية وثلاثية ليطرّز تاريخه بإنجاز جديد ممزوج بأداء مميز.
في الأسبوع السابع عشر تعرض جواد الزعيم إلى كبوة في حضرة الملك بعد أن خسر المباراة من فريق الشارقة بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.
لم يخلد الزعيم للنوم قبل أن يصحح تلك العثرة حتى لا تكون عائقاً بينه وبين الإنجاز، فتسلح بالفطنة والعزيمة ومعالجة الخلل وقدم نفسه من جديد، فهزم فريق الوحدة بسداسية تاريخية في الأسبوع الثامن عشر.
من النتائج الكبيرة التي حققها الزعيم هذا الموسم فوزه على عجمان بسباعية وعلى حتا والوحدة بسداسية، كما عزف الزعيم ثلاثيات الفوز خمس مرات.
لأن الزعيم يحب التنوع، فضّل تغيير إيقاع سيمفونياته بأرقام مختلفة، فعزف الرباعيات مع دبا والنصر، ومن قبل مع الريان في الآسيوية.
العين عبّر هذا الموسم عن هويته الحقيقية وترجم تاريخه المرصع بالألقاب والإنجازات، ففلسفة الزعيم أصبحت معروفة لدى الجميع. هذه الفلسفة تفرض على كل عنصر في صفوف هذه الكتيبة البنفسجية أن يدرك ماذا يعني ارتداء قميص نادٍ يريد أن يبقى علامة مضيئة في التاريخ.

*نقلا عن الرؤية الإماراتية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.