ماسك يشعل غضب المغردين.. لا "block" بعد اليوم!

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

في خطوة جديدة مثيرة للجدل، أعلن إيلون ماسك أن منصة إكس للتواصل الاجتماعي التي يملكها والمعروفة سابقا باسم تويتر ستلغي خاصية الحماية، التي تتيح للمستخدمين حظر حسابات أخرى.

وقال ماسك في منشور على المنصة X، مساء أمس الجمعة، "سيتم إلغاء الحظر باعتباره خاصية، مع استثناء ذلك للرسائل المباشرة".

إيلون ماسك (رويترز)
إيلون ماسك (رويترز)

كما أضاف أن "إكس ستبقي على خاصية الكتم التي تزيل تغريدات حسابات معينة، لكنها على عكس الحظر لا تُعلم تلك الحسابات بهذا الإجراء".

موجة انتقادات

إلا أن خطوته هذه أشعلت موجة من الانتقادات من قبل الآلاف الذين أكدوا أن من حقهم حظر بعض الأشخاص ومنعهم من رؤية منشوراتهم.

فيما أثنى آخرون على هذا القرار، معتبرين أنه يتماشى مع مبدأ حرية التعبير" الذي يعتبر ماسك من أشد المدافعين عنه.

وتسمح خاصية الحظر على منصة إكس لأي مستخدم بمنع حسابات معينة من التواصل معه أو رؤية منشوراته أو متابعته.

ومن المحتمل أن يؤدي إلغاء خاصية الحظر أو تقييدها إلى تعارض إكس مع إرشادات متجري التطبيقات آب ستور التابع لأبل وغوغل بلاي التابع لألفابت.

لاسيما أن أبل شددت أكثر من مرة على ضرورة أن توفر التطبيقات التي ينشئ المستخدم المحتوى فيها إمكانية حظر المستخدمين المسيئين.

كما يدعم متجر غوغل بلاي هذا الأمر، مؤكدا أنه يتعين على التطبيقات توفير نظام داخلي لحظر المستخدمين والمحتوى الذي ينشرونه.

يشار إلى أنه منذ شراء ماسك للمنصة أيد بشكل مطلق حرية التعبير، لكن بعض منتقديه اعتبروا نهجه غير مسؤول.

كما خلص باحثون إلى وجود زيادة في خطاب الكراهية والمحتوى المعادي للسامية على المنصة منذ استحواذ ماسك عليها، وفق ما نقلت رويترز.

كذلك اتهمت بعض الحكومات الشركة بعدم بذل الجهد الكافي لجعل المحتوى معتدلا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة