.
.
.
.
أفغانستان وطالبان

4500 جندي داخل مطار كابل.. ولا أحد يتعامل مع الفوضى خارجه

عمليات الإجلاء بالطائرات العسكرية ستستمر على مدار الساعة.. وإنهاء الفوضى خارج المطار يمثل تحدياً لها

نشر في: آخر تحديث:

قال مسؤول غربي لوكالة "رويترز" اليوم الأربعاء، إنه تم إجلاء حوالي 5000 من الدبلوماسيين وموظفي الأمن والإغاثة والمواطنين الأفغان من العاصمة كابل في الساعات الـ24 الماضية.

وأضاف أن عمليات الإجلاء بالطائرات العسكرية ستستمر على مدار الساعة، موضحاً أن إنهاء الفوضى خارج المطار يمثل تحدياً.

ونقلت "رويترز" عن المسؤول الغربي قوله: "لا أحد مخولا له التعامل مع الفوضى خارج مطار كابل" حيث يتجمع مئات الأشخاص على أمل الهروب من أفغانستان بينما سيطرت حركة طالبان على العاصمة.

مدنيون انتظروا أمس خارج مطار كابل على أمل الخروج من أفغانستان
مدنيون انتظروا أمس خارج مطار كابل على أمل الخروج من أفغانستان

يأتي هذا بينما أطلقت طالبان النار على مواطنين محتشدين قرب مطار كابل اليوم، وقد قالت الحركة عن هذا الحادث: "نطلق النار في الهواء لتفريق المحتشدين في مطار كابل ولا نريد إصابتهم".

كما نقلت الوكالة عن مسؤول أميركي تأكيده أن "4500 جندي يتواجدون الآن في مطار كابل".

بدوره، قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" جون كيربي اليوم كيربي، إن "المئات من العسكريين سيصلون اليوم إلى أفغانستان"، معتبراً أن "الوضع ما زال متحركاً في أفغانستان" ومؤكداً أن "عدد الجنود الأميركيين الآن على الأرض هو 4500". وأوضح كيربي أن القوات التي ستصل اليوم إلى كابل "كانت متواجدة في منطقة عمليات القيادة المركزية".

وشدد على أن "عملية الإجلاء مستمرة والمطار مؤمّن والطائرات العسكرية والمدنية تنطلق من المطار"، مضيفاً أنه "تم إجلاء 2000 شخص أمس والعمليات مستمرة". وكشف أن "18 طائرة نقل عسكرية نقلت 2000 شخص من كابل. وخلال الساعات الـ24 المقبلة العمليات تستمر بالوتيرة ذاتها".

وشدد قائلاً: "نعمل على إخراج أكبر عدد بأسرع وقت"، مضيفاً أن 22 ألف أفغاني قد يصلون إلى الولايات المتحدة، وسيتم إيواؤهم في ثكنات عسكرية أميركية".

وكشف كيربي أن الرئيس الأميركي جو بايدن يجتمع الآن مع وزير الدفاع لويد أوستن ورئيس هيئة الأركان المشتركة بشأن افغانستان.

وأكد كيربي أن "الأميركيين يتحدثون إلى طالبان لضمان وصول الأشخاص إلى المطار"، مضيفاً أن "هناك عدة أشخاص قتلوا في حادثة إقلاع الطائرة يوم الاثنين وننتظر نتائج التحقيق في القوات الجوية".

من جهته، قال مسؤول أمني في حلف شمال الأطلسي "الناتو" إن 17 شخصا أصيبوا اليوم الأربعاء في تدافع عند إحدى بوابات مطار العاصمة الأفغانية، مع تكثيف الدول الغربية عمليات إجلاء دبلوماسييها وآخرين من هناك.

وقال المسؤول، الذي كان يعمل من المطار، إن المدنيين الأفغان الذين يسعون لمغادرة البلاد بعد أن سيطرت حركة طالبان على العاصمة يوم الأحد طُلب منهم عدم التجمع حول المطار ما لم يكن بحوزتهم جواز سفر وتأشيرة.

مدنيون يتكدسون داخل مطار كابل اليوم على أمل الخروج من أفغانستان
مدنيون يتكدسون داخل مطار كابل اليوم على أمل الخروج من أفغانستان

وأضاف المسؤول، الذي طلب عدم نشر اسمه، أنه لم يسمع بأي تقارير عن أعمال عنف من قبل مقاتلي طالبان خارج المطار.

من جهته، قال مستشار الرئيس الأميركي جو بايدن للأمن القومي، إن حركة طالبان وافقت على السماح بـ"ممر آمن" من أفغانستان للمدنيين الذين يكافحون للانضمام إلى جسر جوي تديره الولايات المتحدة من العاصمة كابل.

أقر جيك سوليفان الثلاثاء، بالتقارير التي تفيد بأن بعض المدنيين يواجهون مقاومة، ويتم إبعادهم أو دفعهم أو حتى ضربهم، أثناء محاولتهم الوصول إلى مطار كابل الدولي.