موسكو: أميركا طلبت مغادرة 24 دبلوماسيا روسياً في 3 سبتمبر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن أناتولي أنتونوف سفير روسيا لدى الولايات المتحدة أن واشنطن طلبت من 24 دبلوماسيا روسيا، مغادرة البلاد بحلول الثالث من سبتمبر أيلول، حسبما قالت وكالة تاس الحكومية للأنباء، اليوم الاثنين.

وأوضح أن الدبلوماسيين صلاحية تأشيراتهم في الولايات المتحدة أوشكت على الانتهاء.

مادة اعلانية

وفي سياق آخر، أكد نائب وزير الخارجية الروسي ألكسندر غروشكو، الاثنين، أن تصريح قائد البحرية الأميركية في أوروبا وإفريقيا غاية في الخطورة ويمثل محاولة للتصعيد بشأن موضوع البحر الأسود.

ووفقا لنائب الوزير الروسي، يتأجج التوتر في المنطقة، لأن الولايات المتحدة تقوم بتعزيز وجودها العسكري في الجوار المباشر للحدود الروسية.

وفي وقت سابق، زعم قائد البحرية الأميركية في أوروبا وإفريقيا الأدميرال الأميركي روبرت بورك، بأن روسيا "تدفع الولايات المتحدة لتوجيه الضربة الأولى، لكن هذا لن يحدث إذا لم تحدث استفزازات".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.