.
.
.
.

وفد من "الجهاد" يبحث بالقاهرة تخفيف التوتر مع إسرائيل

سيلتقي الوفد رئيس جهاز المخابرات المصرية لمناقشة ملف المصالحة بين الفصائل ولتحريكه بشكل أكبر خلال الفترة المقبلة

نشر في: آخر تحديث:

يصل مساء اليوم الأربعاء إلى مصر وفد رفيع المستوى من حركة "الجهاد الإسلامي" بناءً على دعوة من القاهرة، حسب ما أكدته مصادر قناة "العربية".

وبحسب المصادر سيلتقي الوفد مسؤولين مصريين لمناقشة عدد من الملفات، أبرزها تخفيف التوترات الحالية.

كما سيناقش وفد الجهاد الإسلامي ملف الهدنة وضرورة تخفيف التوتر والاحتقان في قطاع غزة.

القيادي في حركة الجهاد محمد الهندي احد أفراد الوفد، بحسب الأنباء
القيادي في حركة الجهاد محمد الهندي احد أفراد الوفد، بحسب الأنباء

وبحسب المصادر، سيلتقي الوفد برئيس جهاز المخابرات المصرية "لمناقشة ملف ضرورة المصالحة بين الفصائل، ولتحريك هذا الملف بشكل أكبر خلال الفترة المقبلة".

وأضافت المصادر: "القاهرة ستناقش التدخل بشكل أكبر للعمل على تخفيف الإجراءات المتصلة بالأسرى في السجون الإسرائيلية، وسيتم طرح رؤية مصرية لتحسين أوضاع الأسرى".

وتابعت: "سيكون هناك ملف آخر مطروح، هو تسهيل اجتماعات الفصائل الفلسطينية في القاهرة خلال الفترة المقبلة للعمل على تقريب وجهات النظر بين الفصائل".

زياد النخالة سينضم إلى الوفد القادم من غزة، بحسب الأنباء الواردة
زياد النخالة سينضم إلى الوفد القادم من غزة، بحسب الأنباء الواردة

كما سيتم بحث "توسيع دائرة التنسيق بين مصر ومسؤولي حركة الجهاد لإنجاز الملفات العالقة والعمل على التقدّم في عدد من الملفات الأخرى، وأهمها تقريب وجهات النظر بين الفصائل".

وتفيد الأنباء بأن وفد قياديي حركة "الجهاد الإسلامي" غادر غزة اليوم عبر معبر رفح باتجاه القاهرة.

ويضم الوفد 16 شخصية من قيادة حركة "الجهاد الإسلامي" في قطاع غزة، أبرزهم محمد الهندي، وخالد البطش، ونافذ عزام، إلى جانب عدد من أعضاء مكتبها السياسي والقياديين فيها.

الشخصيات المتجهة للقاهرة ستنضم لوفد آخر من قيادة الحركة قادماً من الخارج برئاسة أمينها العام زياد النخالة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة