تركيا

شكري يزور تركيا خلال يومين لمواصلة "مسار التطبيع"

وزير الخارجية المصري وصف في مؤتمر صحافي مع نظيره اليوناني العلاقات بين القاهرة وأثينا بأنها استراتيجية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الثلاثاء، إنه سيزور تركيا خلال يومين "لمواصلة مسار التطبيع" بين القاهرة وأنقرة.

وفي مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره اليوناني نيكوس ديندياس، قال شكري "تفاعلنا بشكل طيب مع ما لمسناه من توجه ورغبة لدى تركيا في تطبيع العلاقات".

وأضاف "سأزور أنقرة خلال يومين لمواصلة المسار الذي بدأناه لإحداث هذا التطبيع على الأسس التي نقيم بها علاقاتنا، من حسن الجوار والاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية وتحقيق السلام والاستقرار".

سامح شكري مع نظيره اليوناني نيكوس ديندياس
سامح شكري مع نظيره اليوناني نيكوس ديندياس

من ناحية أخرى، وصف الوزير المصري، العلاقات بين مصر واليونان بأنها استراتيجية ومبنية على "مبادئ حسن الجوار والاحترام المتبادل، والعمل المشترك لتعزيز السلام والاستقرار، وليست موجهة لأي أهداف أخرى".

وأضاف: "نسعى للتعاون في الربط الكهربائي بين مصر واليونان".

وأشار أيضاً إلى أن المباحثات مع نظيره اليوناني تناولت الأوضاع في ليبيا التي وصفها بأنها "ضاغطة".

وقال شكري إن النقاشات تناولت كذلك القضية الفلسطينية "وما تشهده من تحديات ومخاطر، والعمل المشترك لتهدئة الأمور".

وكان وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو زار القاهرة الشهر الماضي في زيارة كانت الأولى من نوعها لوزير خارجية تركي إلى مصر منذ 11 عاماً.

من زيارة تشاويش أوغلو للقاهرة الشهر الماضي
من زيارة تشاويش أوغلو للقاهرة الشهر الماضي
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.