للمرة الثانية خلال أيام.. انتحار شاب مصري قفزاً في النيل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

ليصبح الحالة الثانية خلال 5 أيام، أقدم شاب مصري على إنهاء حياته قفزا من أعلى كوبري الساحل بمحافظة الجيزة.

وبدأت القصة ببلاغ تلقاه اللواء محمد الشرقاوي، مدير الإدارة العامة للمباحث الجنائية بمديرية أمن الجيزة، بالعثور على جثمان شاب ثلاثيني في مياه نهر النيل، وأظهرت كاميرات المراقبة أعلى كوبري الساحل لحظة قفزه في المياه.

مادة اعلانية

بمناظرة الجثمان تبين عدم وجود إصابات ظاهرية بجسد الشاب ولا يوجد شبهة جنائية، إذ ثبت أن الوفاة كانت غرقاً.

تفاصيل الواقعة

وباستدعاء شقيق الشاب، عقب التوصل إلى هويته، أفاد بأن أخيه صاحب بازار في منطقة وسط البلد بالقاهرة، وتعرض لخسائر فادحة خلال الآونة الأخيرة، وكان يمر بضائقة مالية على إثرها أصيب بنوبة اكتئاب جعلته يقدم على التخلص من حياته بهذه الطريقة.

الحالة الثانية

يُذكر أنّ تلك الحالة هي الثانية خلال الـ5 أيام الماضية، لإلقاء شاب بنفسه من أعلى كوبري الساحل لينهي حياته، حيث قفز رجل أربعيني، يوم الأربعاء، في مياه نهر النيل وعقب تحديد هويته والتوصل لأسرته أفادوا بأن 3 من أشقائه تخلصوا من حياتهم منذ سنوات فواحد منهم ألقى بنفسه أمام سيارة وثاني قفز من أعلى جبل في السودان، وثالث تناول مادة "البوتاس" السامة غير أن لديه شقيقتين ماتتا بمرض السرطان.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.